]]>
خواطر :
(مقولة لجد والدي، رحمه الله ) : إذا كان لابد من أن تنهشني الكلاب ( أكرمكم الله)...الأجدر أن اسلم نفسي فريسة للأسود ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

كلمات من نور من عالم المرأة 86

بواسطة: عبد الحميد رميته  |  بتاريخ: 2014-03-28 ، الوقت: 05:11:26
  • تقييم المقالة:

 

851- اجعلي العفوَ والصفحَ سمة من سماتكِ فلا تتعقبي الزلات والأخطاء من زوجك أو من أهله .

 

852- إذا كان الجمالُ هو الذي يثيرُ الحبَّ , فإن الحنانَ هو الذي يصونُـه .

 

853- قلبُ الأم هوةٌ عميقةٌ , ستجدُ - في كل الأحوال - المغفرةَ دائما في قاع هذه الهوة .

 

854- الزواجُ المثالي يمكن أن يكونَ بين زوجة عمياء وزوج أصم .

 

855- يتكون الزوجان السعيدان في السنوات الأولى من القرن ال 21 لا من شخصين يضحيان من أجل بعضهما البعض , ولكن من رجل يفعل ما تريده المرأة وامرأة تفعل ما تريده هي .

 

856- إذا كان أهلُ زوجـكِ يُسيئون إليك فاصبري عليهم وادعي لهم بالهداية , وسوف يتغـيرون مع الوقت بإذن الله , إذا وجدوا منكِ الأخلاقَ الحسنةَ والخصالَ الحميدةَ .

 

857- ضعي في بالك - أيتها الزوجة - أن أهلَ زوجِـك هم أهلُ أبنائك وأنهم اختاروكِ من بين ملايين الفتيات لتكوني زوجة لابنهم وأما لأبنائهم , فما يَسوءُهم يجبُ أن يسوءَكِ وما يُـفرحُهم يجبُ أن يُـفرحَـكِ .

 

 858 ـ يُستحبُّ أن تنادي زوجَكِ بأحب الأسماء إليه , ولا تنسي أن كلَّ إنسانٍ يُحبُّ ( فطرة ) أن ينادى باسم طيب ومبارك يُحبُّ أن ينادى به خاصة من طرف من يُحبه هو كزوجته وربة بيته وأم أولاده .

 

859- أحسني لقاءَ زوجكِ عند دخوله إلى المنزل ولتعلمي أن تلك اللحظات  لها أبلغ الأثر في سلوك الزوج بقيةاليوم ... وحين تلقى المرأةُ زوجَها متهللة الوجه مُرحبة فإنها تهوِّن عليهالتعبَ والكدحَ خارج البيت .

 

860-  كم يُـشرقُ الوجهُ حين تعلوه البسمةُ ، وكم يشعرُ المرءُ بالسرورِ حين تقابلهُ زوجتُه ( كلما رجعَ إلى البيت )  بابتسامة رقيقة تزيل عنه همَّ الطريق وعناء المسير.

يتبع : ...


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق