]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

( سمعت فكتفيت )

بواسطة: صادق جعفر  |  بتاريخ: 2014-03-27 ، الوقت: 17:27:44
  • تقييم المقالة:

( سعيت فاكتفيت ) ............. بقلمي

قل لّمن سعى ولمْ
ينلْ مبْغاهُ والهدفُ

حسْبك قدْ سعيّت 

فلا لوْم ٌ ولاحزْنُ

قدْ قيْل على مرِّ 
الزّمان لّمنْ سعى

لا تمْشي الرّياحُ 
بما تشْتهي السّفنُ

قدْ تجْري حوْلك 
الأرْزاق كلّها نّعمُ

مسْرعاتٌ وحوْل
الغيْر جريها وهنُ

ها انا قدْ جريْتُ
لها بالقلْبِ والقدم

ما جنيْتُ منها غير
روْح لفها الكفنُ

منْ مشيْتُ لها 
كطفْلٍ يتيْم معْدمُ

دارت بظهْرها 
وأغْمضّتْ ليّ الجّفْنُ

لنْ تمْشي بيّ الأقْدام 
لكهوْفها ثانيّةً

وإنْ مشتْ ; بتْرٌ 
لها ولقلْبيّ الطّعنُ

قفْ يا قلْب فسعْيُّك
لهُ الشّكْرَ لهُ , لهُ 

ثمّ فيْ موْكب التّشييْع 
لها سرْ واحضْر الدّفنُ  


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق