]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

اريد ان ارى شعبي له ادان و عيون

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2014-03-27 ، الوقت: 12:27:28
  • تقييم المقالة:

كيف لي ان ارتاح و قد حبسوني في السجون

حتى لا ارى و لا اسمع ما يقع  من وراء الجدران من هو نار  للعيون

و من هو  لغو معسول كلام فيه سم يصم الادون

كرهتهم كرهوني لاني الجبل الدي يقف  امام ماء فيه سموم   حتى لا تغرق و تعمى العيون

كرهوني لانني اردت ان اخرج من الماء السموم حتى لا تموت ولا تعمى  عيوني

كرهوني لاني لست اصم اسمع و انقل ما اسمعه لاسمع الادون

انقل صورا حية لشعبي ليرى ما فعله عملاء بلادي اعدموا مشائخ الاسلام بتهمة لكم دينكم و لي دين

الاسلام اصبح مجرم من يتبعه ارهابي متخلف امن بالرسول

ومن هو نبيل متحضر يعيش في عصره تابع  لقبيلة بني صهيون

اه و  الف اه لزمن الرسول و  لخلفائه الراشدين

لقد لقنونا درسا بالحدر من اليهود فهم اكثر كفرا من الملحدين

لكن بعضنا اليوم يعتمدون عليهم و يتشدقون بحب الاسلام و المسلمين

و في نفس الوقت يكفرون بما جاء في كتاب الله و ما قاله الرسول و خلفائه الراشدين

لا ندعهم  في عماهم يعمهون

سنكون شمسا تحرق العيون حتى يبصرون

و يتاكدون ان كيدهم سيظهر و سوف ينهزمون

ان   سجنت فالى حين

احرج بعدها و اقاوم المجرمين

و  ان  مت ياتي احد  من  بعد ي  ليظهر اليقين

اريد ان ارى بلادي من بعدي شعبي له ادان و عيون

يسمع لا يصدق بلا ما تراه العيون

ان شك فيما رات عين يدع القلب يرى و يعين

و يترك مجالا للعقل ليبين كدب  او صدق الادون

 

 

 

 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق