]]>
خواطر :
إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . “كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

الحكم المسيس هل مازال شبحا يهدد تاريخ بطل أكتوبر؟. بقلم سلوي أحمد

بواسطة: سلوى أحمد  |  بتاريخ: 2014-03-26 ، الوقت: 21:51:38
  • تقييم المقالة:

   في  يوم السبت الثاني من يونيو سنة 2012 جاء الحكم علي الرئيس مبارك بالسجن المؤبد في قضية قتل المتظاهرين ، هذا الخبر الذي كان بمثابة الصدمة الكبري التي تلقاها الرئيس مبارك بكل صلابة وثبات ولم نكن نحتاج لدليل علي أن هذا الحكم جاء حكما سياسيا في المقام الأول  ثوريا في المقام الثاني ممن اتخذوا من 25 يناير الها راحوا يعبدونه ويقدوسونه دون روية أو تفكير وهذا ما تأكد لنا بعد إعادة المحاكمة وعرض العديد من الادلة والاستماع للكثير من الشهادات التي كشفت  الكثير من الحقائق تلك التي تم التغاطي عنها في المحاكمة الأولي حتي بأت واضحا للجميع من هو القاتل الحقيقي .

    لكن يبقي السؤال هل حقا سيطبق العدل مع الرئيس مبارك في قضية قتل المتظاهرين أم أننا سنجد أنفسنا أمام حكم مسيس أخر ليكون النقطة السوداء التي تلوث تاريخا مشرقا مشرفا في خدمة الوطن والتضحية من أجله ؟ ولن يقتصر الأمر علي ذلك بل ستكون الضربة القاضية لرجل عاش واهبا حياته من أجل الوطن فلن يقوي مبارك هذه المرة علي أن يستمع بإذنية لحكم  يثبت  ادانته في قتل المصريين هؤلاء الذين ظل محافظا علي دمائهم كل هذه السنوات .

  إن ما نراه علي الساحة اليوم لا يبشر بخير وينبئ عن أن هناك الكثيرين ممن يسعون لادانة الرجل حتي وإن كانت الادانة بالبحس لمدة شهر  واحد  فيبدو أن إدانة مبارك باتت هدفا يسعي الكثيرون لتحقيقه ليكون لهم بمثابة البرهان أمام أنفسهم المريضة أنهم كانوا علي صواب فيما فعلوه في الخامس والعشرين من يناير .

 لكن ورغم كل ذلك فإن ثقتنا في الله ليس له حدود وثقتنا في القضاء الذي سيقول كلمة يحاسب عليها أمام الله ليس لها حدود ولنذكر الجميع بقوله تعالي " وإذا حكمتم بين الناس أن تحكموا بالعدل إن الله نعما يعظكم به إن الله كان سميعا بصيرا " صدق الله العظيم 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق