]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

هم في قمة الجهل والتعصب 1

بواسطة: عبد الحميد رميته  |  بتاريخ: 2014-03-24 ، الوقت: 10:05:38
  • تقييم المقالة:

هم قمة في الجهل والتعصب وفي تضييع الوقت في اللغو وفيما لا يجوز:

 

 

 

 1– مثال سيئ عن المسلم المثقف :

 

 

 

 إن أخي العزيز يعطي بتعصبه صورة جامدة ومشوهة عن الدين وصورة مريضة ومنحرفة عن المتدين إلى درجة أن أباه اتصل بي في يوم من الأيام ( بطلب من كل أفراد العائلة المتدينة : الكل يصلي الصلوات في وقتها , والأخوات محجبات وعفيفات وطاهرات و.. ) وطلب مني أن أرقي ابنه الذي لم يكمل دراسته في الجامعة الإسلامية , ولا يريد أن يبحث عن عمل , ولا يريد أن يتزوج , ويكاد يحرِّم على أفراد عائلته كل شيء . طلب الأبُ ذلك مني ظـنـا أن ابنه مريضٌ ويحتاج إلى رقية . تحدثُّ مع الشابِّ أكثر من ساعة فاكتشفت عنده "قنطارا" من التعصب الممقوت والمذموم واعتبرني ضالا منحرفا كما اعتبر أفراد عائلته ضالين منحرفين واعتبر أغلب العلماء عصاة أو كفار و ... واعتبر التلفزيون حراما وكذا الكمبيوتر والأنترنت والفيديو و...حراما , فأخبرتُ الأب في النهاية بأن " ابنك يحتاجُ إلى علم لا إلى رقية شرعية ". وقعتْ هذه الحادثة منذ سنوات وسمعتُ مؤخرا بأن الشاب مازال على تعصبه وأنه يذيقُ عائلتَـه الأمَرَّين بالليل والنهار , باسم الدين والسلفية , وكلٌّ من الدين ومن السلفية بريئان من هذا التعصب . والله أعلم .

 

 

 

1- " نحن ندعو الله ليجعلنا سلفيين 17 مرة على الأقل في اليوم والليلة "  :

 

 

 

قال شيخٌ أو إمام سلفي متعصب في ولاية ميلة , ومن خلال درس من دروسه المسجدية

 

[ نحن نقول في كل ركعة من صلواتنا المفروضة , ونحن نقرأ الفاتحة " اهدنا الصراط المستقيم " , ومعناها " يا رب أرشدنا لطريق السلفية الصحيح , يا رب اهدنا إلى السلفية الحقة , يا رب احينا سلفيين وأمتنا سلفيين وابعثنا يوم القيامة سلفيين !. إذن أيها المستمعون الكرام إعلموا أننا ندعو الله ليجعلنا سلفيين 17 مرة على الأقل في اليوم والليلة , فاحرصوا إذن على السلفية وعضوا عليها بالنواجذ " !!!. وهذا بطبيعة الحال كذبٌ واضحٌ وصريح من هذا السلفي المتعصب والجاهل , كذبٌ على الدين وعلى الله تعالى وعلى المسلمين وعلى نفسه هو . وهذا كلامٌ لا يجوز أبدا أن يكونَ درسا دينيا , بل لا يصلحُ إلا كنكتة " بايخة " قد تُضحكُ وقد تُبكي .

 

 

 

2- من مظاهر التعصب عند أخي السلفي :

 

 

 

أنه يجلس في مقهى كبير بمدينة من المدن الكبرى في الشرق الجزائري يضع رجلا فوق رجل ثم يبدأ في شرب زجاجة من " البيبسي كولا " ويرفع صوته متهكما بالشيخ القرضاوي حفظه الله " الله أحلها والقرضاوي يحرمها "!.

 

ومن مظاهره كذلك أنه في مدينة بولاية ... يجلس أخي السلفي مع البعض من جماعته يأكلون ويشربون أمام المسجد في رمضان وبعد صلاة الصبح بلا حياء وبلا خجل وبلا احترام للذوق العام , والحجة التافهة عندهم أن وقت صلاة الصبح المعتمد لدى الوزارة متقدم عن الوقت الحقيقي بأكثرمن 20 دقيقة !.

 

وإذا سألتَ عن الدليل على ما يقولون تسمع لا شيء أو تسمع الأدلة الواهية .

 

               

 

والغريب في أخي السلفي - الذي يكاد يكون قد فقد نصف عقله - أنه يؤيد ( أو يسكت عن ) السلطة الحاكمة في الجزائر أو السعودية مع كل سيئاتها الكبيرة جدا في السياسة والاقتصاد والاجتماع والتربية والتعليم و.. ثم يخالفها في توقيت الصلوات الذي يعتبر مسألة تقنية علمية لا مصلحة للدولة في تغييرها !.

ومن مظاهر التعصب عند أخي السلفي أنه يسب العلماء لأنهم ضالون بسبب أنهم أفتوا بجواز مصافحة المرأة الأجنبية مثلا , وفي المقابل يلح على أمه إلحاحا ( يكاد يستعمل معها القوة ) بأن تصلي وهي تمتنع لأنها حائض !.

والمرأة استحت أن تخبره وأما الأب فأراد أن يضربه

. ومن مظاهره أنه وقف في الصف أثناء الصلاة جماعة في المسجد , ولكنه خرج عمدا عن الخط الاصطناعي المستقيم الذي أنشئ من أجل مساعدة المصلين على تسوية الصفوف . وعندما سئل بعد الصلاة " لماذا خرجت عن الصف ؟!" قال

: " لأن هذا الخط المصنوع من البلاستيك بدعة !."

 

  

 

يتبع : ...

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق