]]>
خواطر :
(مقولة لجد والدي، رحمه الله ) : إذا كان لابد من أن تنهشني الكلاب ( أكرمكم الله)...الأجدر أن اسلم نفسي فريسة للأسود ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

فيروز في بغداد

بواسطة: قصي طارق qusay tariq  |  بتاريخ: 2014-03-23 ، الوقت: 19:03:32
  • تقييم المقالة:

 

 

 

 

الرحباني

بغـــــــــــــــداد والشعراء والصور


ذهــب الزمان و ضوعه العطــــــــــــــــــــــــــــــــــــر
يا إلف ليلة يا مكملة الإعراس 
يغسل وجهك القمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــر
بغداد هــل مجد ورائعــــــــــــــــــــــــــــــــــة
ما كـــــــــــان منك إليهما سفـــــــــــــــــــــــــــــــــــر
أيام أنت الفتــــــــــــــــح ملعبـــــــــــــــــــــــه 
إنا يحـــــــــط جناحـــــــــــه المطـــــــــــــــــــــــــــر 
إنا جئت من لبنــــــــــــــــان من وطـــــــــــــــن
لو لاعبتــــــــــــــــــــــــه الريح ينكــــــــــــــــــــــسر 
صيفاً ولون الثلــــــــــــــج حملـــــــــــــــــني
و ارق ماينــــــــــــــــــــــــــــــدى به الزهـــــــــــــــــر
يامن يواجدني وينكرني حــــــــــــــــــــــذرا
وان طريقنـــــــــــــــــــــــــــا الحــــــــــــــــــــــــــــــذر
بيني وبينك ليس من عتــــــــــــــــــــــــــب
حييت تنكرني وتعتــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــذر
إنا لوعة الشعراء غربتـــــــــــــــــــــــــهم
وشجي ما نظموا وما نثـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــر وا
إنا حب أهل الأرض يزرعــــــــــــــــــــني 
وترا هنا ويشيل بي وتــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـر 
عيناك يا بغداد أغنيـــــــــــــــــــــــــــة
غنى الوجود بها ومختصــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــر
لم يذكر الأحرار في وطـــــــــــــــــــــــن
إلا واهلك العلى ذكـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــر ......

جميله كتبها المجد ولحنها الخلود على اوتار الرحابنه لصوت الملائكه والبلابل ونشيد الصباح الازلي فيروز 

 

 

 

امير الحلو : جميع عشاق صوت(فيروز)منذ أغنية (يابا لالاله)حتى الآن ربطوا أعذب أغانيها باسم((الأخوين رحباني)تأليفا وتلحينا،ولم يكن بمقدور أحد أن يفرق بين المؤلف والموسيقي...والآن بعد رحيل الفنان والمؤلف الكبير منصور رحباني اذكر حادثة لعلها تلقي الضوء على هذا (السر)،فقد تعرفت على عاصي ومنصور الرحباني عند زيارة المطربة الكبيرة فيروز الى بغداد 1976 وتقديمها 3 حفلات في قاعة الخلد،فقد كنت أصاحبهم باستمرار ونشأت بيننا علاقة حميمة،وعندما أطلعت على كلمات أغنية (بغداد والشعراء والصور) التي ستغنيها فيروز في بداية كل حفلة 

 

،قلت لهم مازحا أنها أغنية (محايدة) وكأنها تخاطب كوبنهاجن وليس عاصمة عربية واقترحت أطلاق عبارات الفخر والمجد والتاريخ التليد على عاصمة الحضارات القديمة والإسلامية،وقد وجدت أن منصور الرحباني هو الذي ناقشني في الموضوع وهو الذي أجرى تعديلات في بعض النصوص لتخرج الأغنية بالشكل الذي شدت به فيروز،وذلك ما أكد لي بأن منصور هو الشاعر،في حين أن عاصي الرحباني كان شاطرا في شيئين الموسيقى طبعا ،ثم الأمور المالية،إذ(اكتشف)أ ن تلفزيون بغداد سيسجل الحفلات فقال لي بامتعاض أن العقد لا ينص على وضع أجور للتسجيل!وعندما اجروا(البروفة النهائية)على حفلتهم في الليلة السابقة للافتتاح،كان عاصي هو الذي يقود الفرقة الموسيقية،وقد ذكرت مرة كيف تعامل مع فيروز (بخشونة)عندما كانت تغني احد المقاطع،فأوقف الفرقة الموسيقية وخاطب فيروز بكلمات لم أكن أتوقع من احد لفظها واتهمها بتشويه اللحن والتلاعب به،في حين أننا لم نشعر بذلك مطلقا،وأذا بفيروز تنحني أمامه وتقول:عفوا أستاذ ثم تعاود الغناء بالشكل الذي طلبه دون أن يبدو عليها التأثر.
لقد مثل الرحابنة عاصي ومنصور والياس واولادهم واحفادهم مدرسة موسيقية لها طابعها الخاص وبرزوا في وسط يلحن فيه عبد الوهاب والسنباطي والأطرش والقصبجي وزكريا احمد،فلم يتأثروا بهم ولم يؤثروا عليهم،والملاحظ أن ألحانهم يمكن أن تأخذ طابعا عالميا لطبيعتها السهلة والسريعة وتوزيعها الموسيقى الرائع،لذلك فأن حفلات فيروز في الخارج كانت تلقى إقبالا من الأجانب مثل العرب بما يؤكد تذوقهم للأسلوب الرحباني في التلحين والفيروزي في الأداء .
إننا نحزن عندما نفقد علما في أي مجال،لكن عزاءنا في فقدان منصور الرحباني علاوة على تراثه الثر،تواصل أجيال الرحابنة في أداء ما بدأه الآباء من أبداع فني.
ترى هل يستطيع احد آخر أن يؤكد أن منصور هو الشاعر وعاصي هو الملحن من(الأخوين الرحباني)!لا ادري

 

 

 

 


1- أمير الحلو , الفيس بوك الخصاص به , مذكرات أمير الحلو.

 2-

منتدى شكو ماكو > الــمــنــتــديــات الأدبــيــة والــمــجــالــس الــثــقــافــيــة > الشعر العربي الفصيح - الشعر العربي الحديث  بغـــــــــــــــداد والشعراء والصور.

 

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق