]]>
خواطر :
ظللتنى تحت ظل السيف ترهبنى...حتى استغثتُ بأهل اللهِ والمَدَدِ... ( مقطع من انستنا يا أنيس الروح والجسدِ)...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

دقت العداب

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2014-03-23 ، الوقت: 19:03:20
  • تقييم المقالة:

دقت العداب  تحملت اقصى العقاب

بلغت  قمة الجبل في العلاء بجوار   شمسي

اصبحت  بنورها القريب مني .سيد الاسياد

اكسب احلى عتاد اسلحة استعملها تخرق قلوب العباد

فيها من المعرفة لا احد من قبل دخلها لتنير ما فيه من سواد

من العلالي على قمة الجبل امحو الجهل و ادخل المعرفة في العقول حتي يزول الفساد

اغزو العقول ادخل فيها من العلم ما يفيد و اخرج منها  ما يضر الاولاد و البنات و الاحفاد

اكون كالنسر فوق القمة الشماء اقود البلاد

لا احد يكرهني حتى الفساد

ساعمل على اهدائهم طريق الرشاد

و اعطيهم  و انهيهم عن  العناد

الطيب يحب الطيب لا اريد احدا ان يكون حطب و رماد

كل نفس اريدها ان تكون سيدة و سيدة الاسياد

الفلاح يحرث الارض و يزرع و الكل ياكل الاشهاد 

و الغني من مال الله يعطي قسطا لفقير لا  يعرف الاعياد

و الفقير لا يكون عدوا ...اسدا يدافع عن الاسياد

يعم التالف و تنسى الاحقاد

ولو انفقت مال  الارض جميعا ما الفت بين قلوب العباد

الكلمة الطيبة طهارة للنفس الاخلاق  تقضي على السواد

 

 

 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق