]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ثالثا : 14- عقيدة البداء عند الشيعة :

بواسطة: عبد الحميد رميته  |  بتاريخ: 2014-03-23 ، الوقت: 13:22:36
  • تقييم المقالة:

 

 

 

 

ثالثا : 14- عقيدة البداء عند الشيعة :

 

 

 

والبداء هو بمعنى الظهور بعد الخفاء ، كما في قوله تعالى :(وبدا لهم من الله ما لم يكونوا يحتسبون).

 

أو بمعنى : نشأة رأي جديد لم يكن من قبل كما في قوله تعالى (ثم بدا لهم من بعد ما رأوا الآيات ليسجننه حتى حين ) .

 

أما أهل السنة : فيرون أن البداء بمعنييه يستلزم سبق الجهل وحدوث العلم وكلاهما محال على الله عز وجل لأن علمه تعالى أزلي وأبدي لقوله تعالى : ( وعنده مفاتح الغيب لا يعلمها إلا هو , ويعلم ما في البر والبحر . وما تسقط من ورقة إلا يعلمها ولا حبة في ظلمات الأرض ولا رطب ولا يابس إلا في كتاب مبين).

 

ويرون أن علماء الشيعة قد كذبوا على الله في نسبة البداء إليه , وكذبوا على أئمتهم -يظنون بالله غير الحق ظن الجاهلية- يدعون أن الله كان يريد الإمامة لأبي جعفر ثم لما مات قبل أن يصبح إماما حينئذ بدا لله العلي القدير أن يكون الإمام أبو محمد ففعل ، وذلك كما أنه قد كان يريد الله أن يجعل إسماعيل إماما ثم بدا لله الرأي الجديد فغير رأيه السابق فجعل موسى الكاضم إماما للناس.

 

وهكذا يفترون على الله الكذب سبحانه اتباعا لأهوائهم , ونسوا بأنه ينتج من أكاذيبهم هذه نسبة الجهل إلى الله العليم الخبير الحكيم الجليل ، وهذا كفر بواح .

 

وأما علماء الشيعة فذهبوا إلى أن البداء متحقق في الله عزوجل كما تدل عليه العبارات الآتية من مراجعهم الأساسية :

ذكر محمد بن يعقوب الكليني في كتابه "أصول الكافي" بابا كاملا في البداء وسماه (باب البداء) وأتى فيه بروايات كثيرة نذكر بعضها :

 

في رواية ابن أبي عمير عن هشام ابن سالم عن أبي عبد الله عليه السلام :"ما عظم الله بمثل البداء".

 

وعن مرازم بن حكيم قال : سمعت أبا عبد الله عليه السلام يقول :"ما تنبأ نبي قط حتى يقر لله بخمس : بالبداء والمشيئة والسجود والعبودية والطاعة ".

 

وعن الريان بن الصلت قال : سمعت الرضا عليه السلام يقول: " ما بعث الله نبيا إلا بتحريم الخمر وأن يقر لله بالبداء ".

 

ومعنى ذلك أنك لن تكون مؤمنا حقا حتى تعتقد بأن الله جاهل سبحانه وتعالى عما يقولون علوا كبيرا !!!!!!!.

 

 

 

يا للعجب كيف يمكن لعلماء شيعة كبار أمثال ... ( خلال أكثر من 1000 سنة ) يعتقدون بهذه الخزعبلات وبهذه الضلالات وبهذه الجهالات ؟؟؟.

 

سبحان الله , ولله في خلقه - سبحانه - شؤون وشؤون !!!.

 


يتبع : ...


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق