]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

قانون النصر

بواسطة: روح العقل  |  بتاريخ: 2014-03-22 ، الوقت: 23:17:23
  • تقييم المقالة:

حَتَّى إِذَا اسْتَيْئَسَ الرُّسُلُ وَظَنُّوا أَنَّهُمْ قَدْ كُذِبُوا جَاءَهُمْ نَصْرُنَا فَنُجِّيَ مَنْ نَشَاءُ وَلَا يُرَدُّ بَأْسُنَا عَنِ الْقَوْمِ الْمُجْرِمِينَ (110)(سورة يوسف)

المتدبر في هذه الايه ينفتح على افاق كشفيه على صعيد المعنى ولا نقصد المعنى المعهود كما يتبادر الى الاذهان الذي نفهمه باعتباره معلومة ترد الى الذهن فقط بل ان العقل في هذة الاية المتكثفة المعنى يستخلص الثابت والمتحول في النصر والهزيمة في دهاليز النفس الانسانية والقانون العام الذي يحكم النصر
1- لدينا الظن باعتباره الخاطر الذي يتوارد في النفس كثيراا...وسواء سمي وسواسا او افكار متشتتة او واردات نفسية ...فان الظن يصحب دائما النفس وهو احتمالية عقلية قد تكون صحيحة او غير صحيحة ويتعزز الظن من الشيطان الانسي والجني لخدمة العدو...
فالعدو يريد اولا ان ينتصر عليك من الناحية النفسية وذلك بأن يورد عليك ظنون /أفكار يريد بها ان يذهب بها عزيمتك وارادتك فالارادة هي التي تصنع النصر ...ووحدها الظنون والورادات التي تحل في النفس هي التي تهز الارادة..
2-الاستيآس وهي حاله نفسية تاتي نتيجة لهذه الظنون أو انه قد يكون مقدمة لهذه الظنون وعلة لها..فالواقع قد يفرض علي ظنون وأفكار بغير مباشرته...استيأسَ من يَستيئِس ، استيئاسًا ، فهو مُستيئِس ، والمفعول مستيأَس منه:
• استيأس منه يئِس ؛ قطع الأملَ منه " استيأس من نجاحه ، - { فَلَمَّا اسْتَيْئَسُوا مِنْهُ خَلَصُوا نَجِيًّا } ".من المعجم: اللغة العربية المعاصر فالنبي قد يكذب من طرف قومه والفرد يستيئس من محاولاته المتواصله في النجاح...والامة تستيئس من نهضتها
3-قد كذبوا .... الواقع دائما يأتي بصيغة التكذيب والرفض والازدراء
4-النصر....قانونه الاساسي في التاريخ...استيأس من الواقع+رفض الواقع لهذه النظرية الجديدة بتكذيبها + النصر+انهيار النظرية القديمة

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق