]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الظاهرة الضرارية

بواسطة: بوقفة رؤوف  |  بتاريخ: 2014-03-22 ، الوقت: 19:22:01
  • تقييم المقالة:

الظاهرة الضرارية:

﴿وَالَّذِينَ اتَّخَذُوا مَسْجِدًا ضِرَارًا وَكُفْرًا وَتَفْرِيقًا بَيْنَ الْمُؤْمِنِينَ وَإِرْصَادًا لِمَنْ حَارَبَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ مِنْ قَبْلُ وَلَيَحْلِفُنَّ إِنْ أَرَدْنَا إِلَّا الْحُسْنَى وَاللَّهُ يَشْهَدُ إِنَّهُمْ لَكَاذِبُونَ  ﴾التوبة(107)  -

تتمثل الظاهرة الضرارية في الطابور الخامس , العدو المتخفي في ثوب الصديق , وقد أطلق عليهم النص الديني لقب المنافقين

والذي يهمنا في الظاهرة الضرارية ليس صنف المنافقين ,كعنصر مشوش على الخطاب الديني ومؤثر تأثير سلبي في فعاليته عند التلقي بالنسبة للمجتمع ,كما كان ذلك في العهد المدني وفي عهد الخلفاء من بعد , والنفاق له دلالة صحية من ناحية باعتباره لم يظهر في العهد المكي , عهد مرحلة الضعف ,بل برز في العهد المدني عند ظهور الدولة المحمدية كمعارضة سياسية والرسول تصرف معهم على هذا الأساس , فلا يوجد في الاسلام حد النفاق , ولقد جاء في صحيح مسلم : {كنا مع النبي صلى الله عليه وسلم في غزاة فكسع رجل من المهاجرين رجلا من الأنصار فقال الأنصاري يا للأنصار وقال المهاجري يا للمهاجرين فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ما بال دعوى الجاهلية قالوا يا رسول الله كسع رجل من المهاجرين رجلا من الأنصار فقال دعوها فإنها منتنة فسمعها عبد الله بن أبي فقال قد فعلوها والله لئن رجعنا إلى المدينة ليخرجن الأعز منها الأذل قال عمر دعني أضرب عنق هذا المنافق فقال دعه لا يتحدث الناس أن محمدا يقتل أصحابه.}

وبالتالي فالنفاق العقائدي جانب متعلق بين العبد وخالقه , باعتبار أن المنافق يظهر ما لا يبطن , وقد أمرنا بأن نحكم على الظاهر والله يتولى السرائر :{ إنكم تختصمون إلي ولعل بعضكم أن يكون ألحن بحجته من بعض فأقضي له على نحو مما أسمع منه فمن قطعت له من حق أخيه شيئا فلا يأخذه فإنما أقطع له به قطعة من النار  }

وعن أبي معبد المقداد بن الأسود رضي الله عنه ، قال : قلت لرسول الله صلى الله عليه وسلم : {أرايت إن لقيت رجلاً من الكفار ، فاقتتلنا ، فضرب إحدى يدي بالسيف ، فقطعها ، ثم لاذ مني بشجرة ، فقال (( أسلمت لله )) أأقتله يا رسول الله بعد أن قالها ؟ فقال (( لا تقتله )) .

فقلت : يا رسول الله قطع إحدى يدي ، ثم قال ذلك بعد ما قطعها ؟ !

فقال : (( لا تقتله ، فإن قتلته ، فإنه بمنزلتك قبل أن تقتله ، وإنك بمنزلته قبل أن يقول كلمته التي قال )) }متفق عليه

وعن أسامة بن زيد رضي الله عنهما ، قال : بعثنا رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى الحرقة من جهينة ، فصبحنا القوم على مياههم ، ولحقت أنا ورجل من الأنصار رجلاً منهم ، فلما غشيناه قال: لا إله إلا الله ، فكف عنه الأنصاري ، وطعنته برمحي حتى قتلته ، فلما قدمنا المدينة ، بلغ ذلك النبي صلى الله عليه وسلم فقال لي : (( يا أسامة ، أقتلته بعد ما قال لا إله إلا الله ؟ فما زال يكررها على حتى تمنيت أني لم أكن أسلمت قبل ذلك اليوم) متفق عليه)

أما الظاهرة الضرارية فهي تخترق الخطاب الديني , لتصطبغ بصبغته وتتحول الى ناطق رسمي باسم الفكرة الدينية لبث في المتلقي انحرافات وتأويلات فاسدة للنص الديني , لتحتسب عن عمد عليه فيهاجم النص لديني باسمها وعلى أساسها

والجهة التي تعمل جاهدة على تعرية النص الديني من قدسيته ,معظم حججها وبراهينها مبنية على خطاب ديني ضراري , فاقد لمناعته الموضوعية , حيث يحسب سواء عن جهل من جهة داخلية أو عن سوء نية مبيتة من جهة خارجية أن الخطاب الديني واحد أوحد , لكن حقيقة الأمر أن الخطاب الديني على مستويات ثلاثة في دائرة واحدة وهي الخطاب الديني الاسلاماوي ( الظالم لنفسه) والخطاب الديني الايماني ( المقتصد) والخطاب الديني الاحساني ( السابق بالخيرات ) رغم دخول المستويات الثلاثة في دائرة الاصطفاء ﴿ ثُمَّ أَوْرَثْنَا الْكِتَابَ الَّذِينَ اصْطَفَيْنَا مِنْ عِبَادِنَا فَمِنْهُمْ ظَالِمٌ لِنَفْسِهِ وَمِنْهُمْ مُقْتَصِدٌ وَمِنْهُمْ سَابِقٌ بِالْخَيْرَاتِ بِإِذْنِ اللَّهِ ذَلِكَ هُوَ الْفَضْلُ الْكَبِيرُ  ﴾فاطر(32)  - 

 

وفي الدائرة الثانية المغايرة الخطاب الديني الضراري مع سعي تكتل الفساد : ﴿ظَهَرَ الْفَسَادُ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاسِ لِيُذِيقَهُمْ بَعْضَ الَّذِي عَمِلُوا لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ  ﴾الروم(41)  - لترويج الخطاب الديني الضراري اعلاميا وثقافيا لتسويقه وتقديمه على أساس انه الأنموذج الأوحد للخطاب الديني لأجل قطع الحبل بين المتلقي والنص المقدس .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق