]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

المؤخرة الثقافية

بواسطة: محمد حلواني  |  بتاريخ: 2014-03-20 ، الوقت: 17:22:17
  • تقييم المقالة:

في أحد المسلسلات القديمة من عالم المرايا والتي كانت تعرض بشهر رمضان المبارك ، كان أحد الصالحين يتردد على احدى الوزارات لعدة أشهر دون فائدة ، فمعاملته يحفظها حارس المبنى ومدير الوزارة ومع ذلك لم تنتهي ولم يجد حلاً سوى أن يقوم بتوكيل امرأة ما ليفاجئ بأنها انتهت في اليوم التالي مما دفعه لقول العبارة الشهيرة ( لديها مقدمات سياسية ومؤخرات ثقافية ) ولم تلبث هذه العبارة أن صنعت تحولاً جذرياً في الشارع العربي والسعودي أيضاً ، فأصبح الحديث عن المؤخرة وذكرها في المجالس أشبه بالتحية التي نرددها ونسمعها كل يوم ، بل حتى أنك حين تقوم باستشارة شخص ما في مجموعة من الأوراق لديك يقول لك ( بلها وضعها في مؤخرتك ) وقد لفتت المؤخرات حتى الغرب ليطلقوا تجارب دراستهم عليها والتي أعلنت نتيجتها" أن النظر إلى مؤخرة المرأة يطيل عمر الرجل " لتبدأ بعدها ثورة العباءات الملونة والمخصرة والتي لاقت رواجاً ملفتاً وربح منها تجار العباءات أرباحا مهولة ، هذا الأمر دفع التجار للبحث عن تجارة مربحه تتعلق بمؤخرة الرجل لتخرج علينا بناطيل رجالية تحت شعارات هابطة مثل ( "طيحني" و "سامحني يا بابا") لتبدأ الذكورة في جنس الرجال بالانحدار والانعطاف لنصل إلى مأزق مثل هذا يتحدث فيه كائن من كان عن أي شيء طالما أن ذكر المؤخرات شيء عادي تذكر على أي لسان وفي أي مجلس وعلى أي منبر ، حتى رئيس هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر قال بكل حسن نية أن سقوط الدولة لا سمح الله يعني ذهاب المؤخرة وانا متيقن أنه يقصد ذهاب الأمن والأمان وضياع النسب وفتك الأعراض ولكن المؤخرة اختصرت كل هذا ، لن أتعجب أبداً اذا اصبحت هناك مؤلفات ومولات وشوارع بأسماء المؤخرات وربما يأتي شهريار آخر ليصبح بطلاً في رواية ألف مؤخرة ومؤخرة ويتغير العنوان الرئيسي لكتاب نهاية العالم ويصبح مؤخرة العالم وربما قد تتوه في يوم من الأيام وتستنجد بأحد المارة لتسأله عن الاتجاه الصحيح فيقول لك اذهب باتجاه المؤخرة ، أخشى أن يأتي يومٌ لا يعرف الناس فيه إلا بمؤخراتهم - الثقافية طبعا - فيقولون لك فلان ابن حلال ولديه مؤخرة جيدة.


http://www.arjja.com/articles-action-show-id-1015.htm


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق