]]>
خواطر :
الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

السياسة مصيبة العقل العربي

بواسطة: روح العقل  |  بتاريخ: 2014-03-20 ، الوقت: 17:05:14
  • تقييم المقالة:

يمر العالم العربي اليوم على مرحلة  شديدة الصعوبة متمثلة في الاحتقان الاجتماعي الذي خلق تدمير للانسجام المجتمعي وللحمة الثقافية وترجع اسباب هذا الاحتقان الى بروز الحزبي / الطائفي في تغذية الثقافة المجتمعية و سواء كان مصدرهذا الاحتقان  سياسي او مذهبي ، فإن الازمة في العقل العربي ليست ازمة طائفية / مذهبية وليست ازمة بين احزاب سياسية وانما الازمة متمثلة في الانسداد السياسي في كل البلدان العربية ، لم يستطع العقل السياسي العربي ان يدير النقاشات على المستوى الاكاديمي / العلمي فتملصت منه القضايا الكبرى في داخل المجتمع ذاته

السياسي في العالم العربي هو سبب مصائب العرب ، بل و سبب كل تلك الاحتقانات التي تحدث هنا وهناك لان السلطة عجزت عن تحويل الصراع  المجتمعي الى نقاش اكاديمي .فالمجتمع لابد له من تفريغ وهذا التفريغ يلزمه مؤسسات رسمية لكي يتم النقاش للتوصل الى نتائج مقبولة مجتمعيا

لنأخذ مثال على ذلك الجزائر مثلا : السلطة تحتكر القرار بل وتحتكر الفهم والادارة فاصبح المجتمع هامشيا وهاهي الاجواء تنذر بأزمة ان لم تدارك من طرف العقلاء ستصبح الجزائر عرضة للفوضى

العراق : التداخل الرهيب بين الصراع المذهبي والصراع السياسي فمن المستحيل ان تفكك المعادلة وان تغربل الاطراف

مصر : حيث انتقل الصراع على صعيد المجتمع الامر الذي ينذر بحرب اهلية كالتي عرفتها الجزائر ولكن السؤال الذي يطرح هنا لماذا فشل العرب في انتاج عقد سياسي متين بين القوى المتصارعة بحيث يتم التداول السلمي على السلطة ويتم تجاوز حرمة قتل الانسان

لا وحدة ولا تقدم ولا ديمقراطية الا بصياغة عقد سياسي عربي جديد

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق