]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

وعلّم آدم الأسماء كلّها

بواسطة: حسين خويرة  |  بتاريخ: 2014-03-19 ، الوقت: 05:15:48
  • تقييم المقالة:

  بسم الله الرحمن الرحيم و اعوذ بالله من الشيطان الرجيم. اما بعد، 

  وجب التنويه قبل كل شيء بأن هذا البحث ما هو الا اجتهاد شخصي في تأويل الآية المذكورة في عنوان المبحث، و أنه اجتهاد نابع من مجموع ما اطلعت عليه في مدة زمنية طويلة متعلقة بالموضوع. و إن كان البحث يعنى في دراسة تأويل هذه الاية في التحديد و لانني ارى بانني لم اسبق الى هذا و الله اعلم فإن الضرورة العلمية تقتضي شيء من السرد العلمي لتسلسل الايات المتعلقة بهذا الحدث و هو بدأ خلق البشر.    فمن هذا المنطلق و بما انه اجتهاد شخصي فانه لا بد ان يحتمل الصواب و الخطأ، و اسأل الله ان اكون على الصواب و ان يغفر لي و يتجاوز هذه الزلة ان كنت على خطأ. و وجب الاشارة على ان هذا البحث استسقى مصادر استنباط الاجتهاد من القرآن كأساس و ما صح من السنة النبوية المطهرة و بعض النصوص التوراتية و من بعض المؤلفات في علم اصول اللغات.   

* بسم الله الرحمن الرحيم . قال تعالى (وإذ قال ربك للملائكة إني جاعل في الأرض خليفة قالوا أتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء ونحن نسبح بحمدك ونقدس لك قال إني أعلم ما لا تعلمون.) صدق الله العظيم


لطالما اشغب هذه الاية فكري على مر السنين فإن فيها من الغرابة ما يضحض عدة نظريات أخذت كمسلمات توترناها في عقيدتنا و ما هي الا من الاسرائيليات الدخيلة من التوراة. فإن في هذه الاية امرين هامين.

    الاول : هو اقرار الله عز و جل و ابلاغه للملائكة بانه جاعل في الارض خليفة و هذا امر يحتاج الى نظر. اذ كان الله تعالى قد اكد في هذه الاية السابقة لحادثة اغواء الشيطان لادم بانه جاعل في الارض خليفة، و انه خلق ادم للارض، فإذن هذا الامر يقتضي نفي ربط العقوبة للهبوط للارض بكل تأكيد ! اذ كيف يكون هبوط ادم للارض عقوبة اذ هو خلق لها من الاساس ! و هنا يتضح لنا بان فكرة ربط اغواء الشيطان لادم و ربطها بعقوبة الانزال للارض ما هي الا فكرة توراتية بحت وردت في عدة اماكن في سفر التكويين . بل ان الله التوراتي ذهب الى ابعد ذلك بيد انه كان قلق من اكل آدم من شجرة المعرفة الالهية و بذلك يكون فيه شيء الهي !! و خاف من يجد شجرة الخلود فيأكل منها و يصبح بالتالي الها مخلدا و تعالى الله علواً كبيراً عما يصفون من قلق و خوف !!  

ثانياً: يتبادر للذهن سؤال سريع الا و هو ، من اين علم الملائكة بان هذه الكائنات ستفسد في الارض و تسفك الدماء !؟  و اجابة هذا السؤال انما في الاية نفسها ، اذ قال الله تعالى بانه جاعل في الارض خليفة و هنا لنا وقفة مع لفظ خليفة و هو الارجح برأيي مراد به خليفة لمن سبقهم بالارض من كائنات اخرى و كانت تسفك الدماء و تقسد في الارض و هذا شبه ثابت في علم الاحافير و الجيولوجيا و الكون التي تثبت وجود كائنات جامحة و عنيفة قبل البشر كالدينصورات و ان عمر الارض هو ملايين السنين .. و من هنا علم الملائكة بان خليفة مراد بها يخلفون من قبلهم و انهم شبيهون بهم بسفك الدماء و الافساد لكن لا يتطابقون معهم في الطبائع. و تجدر الاشارة الى ان بعض العلماء ذهبوا الى تفسير خليفة بانه يخلف بعضهم بعض او انهم خلائف لله في الارض و ارى بان هذين التفسيرين ضعيفان في مقابل التفسير الاول و هو ما ذهب اليه العلامة فخر الدين الرازي.   

* قال تعالى:  وَعَلَّمَ آدَمَ الأَسْمَاء كُلَّهَا ثُمَّ عَرَضَهُمْ عَلَى الْمَلائِكَةِ فَقَالَ أَنبِئُونِي بِأَسْمَاء هَؤُلاء إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ # قَالُواْ سُبْحَانَكَ لاَ عِلْمَ لَنَا إِلاَّ مَا عَلَّمْتَنَا إِنَّكَ أَنتَ الْعَلِيمُ الْحَكِيمُ # قَالَ يَا آدَمُ أَنبِئْهُم بِأَسْمَائِهِمْ فَلَمَّا أَنبَأَهُمْ بِأَسْمَائِهِمْ قَالَ أَلَمْ أَقُل لَّكُمْ إِنِّي أَعْلَمُ غَيْبَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَأَعْلَمُ مَا تُبْدُونَ وَمَا كُنتُمْ تَكْتُمُونَ. صدق الله العظيم

  إن هذه الايات بشكل عام هي ما يتناولها البحث بشكل التخصيص. و بعد النظر الى هذه الايات يتسائل القارئ بالمراد من علّم آدم الاسماء كلها ! ما معنى هذه الاية. في الواقع لقد فُسرت عدة تفسيرات فمنهم من ذهب الى انه علمه اسماء كل الدواب و المخلوقات و الاشياء فقال له هذا نجم و هذا حمار . و الاغرب ما روى الابن ابي حاتم و ابن جرير انه علمه ما الفسوة و الفسية !!! و اخرون قالوا علمه اسماء الملائكة و اخرون اسماء ذريته و اخرون قالوا الغراب و الحمامة و منهم من قال علمه اسماء النجوم. و اني حقا ارى في ذلك ما يتعارض مع طبيعة القرآن و ما فيه من بلاغة في الدلالة بالمعاني.    فإنني ارى بأن المراد من هذه الاية هو انه عز و جل قد اعطى آدم حرية الكلام مع النطق الصوتي و هذا ما ليس عند اي مخلوق آخر، فحتى الملائكة فيما يبدو انها كائنات ناطقة بأمر الله فقط ، اي انها لا تقول الا ما لقنها اياه الله و بعد اذنه. و ان الجن و الشيطان منهم لا يملكون القدرة على النطق، بل انهم يقدرون فقط على الوسوسة و ايصال اللغة الى العقل مباشرة دون الصوت. و انما اذا ما اراد الجن ان ينطق فانما يتجسد في مخلوق اخر كي يخرج الصوت من خلاله و لم يرد في الصحيح من الحديث الا ما رواه مسلم في قصة الشيطان مع ابي هريرة على مدار ثلاثة ليالي عندما كان يسرق من الطعام الذي ائتمن عليه ابو هريرة و يأكل منه، و في هذا ايضا كان تجسيد من خلال بشر آخر. و الحديث اصلا فيه نظر لمخالفته من طبائع الجن التي لا تأكل مما نأكل و كذلك في نهاية الحديث و تعليمه اية الكرسي لابي هريرة ! و ما اجمل هذا الشيطان الذي يعلمنا ديننا!    قد يقول قائل بان في الاية نفسها قول الله تعالى بانه يعلم ما تبدون و تخفون. ، إن هذا الكلام ما اراه الا موجها لابليس ! اي ان الله علم ما فيه من كبر و غرور و غيرة من آدم و علم انه اخفا ذلك و لم يبديه... و قد ذهب الى هذا الضحّاك. 

  اذن اعطى الله سيدنا آدم هذه الميزة و هي القدرة على التفكير و الكلام و النطق الصوتي.. و من هنا نتسائل عن لغة آدم عليه السلام .. في الواقع يبدو ان لغة آدم كانت هي اللغة الجامعة لكل شيء من اللغات. و ان هذه اللغات قد توزعت في ابناءه بشكل عشواي الى ان اصبحت مع الزمن لغات فيها اختلاف شديد فنذكر على سبيل المثال ان اللغة العربية هي مكسور اللغة السُريانية و أن اللغات الايطالية و الاسبانية و الفرنسية من مكسورات اللغة اللاتينية و التي بدورها مكسور من مكسور اللغة الارامية و اللغة العبرانية ما هي الا مكسور رديء من اللغة الكنعانية .. و من المؤكد هنا بان الارامية و السريانية و الكنعانية و غيرها من اللغات ما هي الى مكسور من مكسور اللغة الام الجامعة و هي لغة ادم عليه السلام.  و المراد من المكسور اي اللهجة الاقل بلاغة و تعقيدا.     و بالتالي فان قصة بلبلة الالسنة في بابل التوراتية ما هي الا ضرب من اساطير السبي البابلي ! و ان الله عاقب السابين بان جعل اختلاف السنتهم حتى لا يفقهون قول بعضهم البعض و هو من جملة ما ورد في سفر اللاويين. و هذا امر قد تأثر به للاسف عدد من المفسرين و المحدثين و هو من الاسرائيليات التي لا تصح لعدم ثبوتها. 

 

    في النهاية هذا كان اجتهاد شخصي مبني على فهم شخصي و قناعة شخصية .. و شكراً

  • جمال العربي | 2014-04-04

    السلام عليكم .

     

    يقول الله تعالى :يَا دَاوُودُ إِنَّا جَعَلْنَاكَ خَلِيفَةً فِي الْأَرْضِ فَاحْكُمْ بَيْنَ النَّاسِ بِالْحَقِّ وَلَا تَتَّبِعِ الْهَوَى فَيُضِلَّكَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ إِنَّ الَّذِينَ يَضِلُّونَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيدٌ بِمَا نَسُوا يَوْمَ الْحِسَابِ.

     

    الخليفة , هو خليفة الله في الأرض .اي يدعو إلى تطبيق شريعة الله .

      و في الحديث :

     

    روى الإمام احمد وابن ماجة والحاكم وغيرهم بسندهم عن أبى قلابة عن اسماء الرحبي عن ثوبان رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال قال رسول الله: صلى الله عليه وسلم [: يقتتل عند كنزكم ثلاثة كلهم ابن خليفة ثم لا يصير واحد منهم ثم تطلع الرايات السود من قبل المشرق فيقتلونكم قتلا لم يقتل قوم – ثم ذكر شيئا لا احفظه – فقال فإذا رأيتموه فبايعوا ولو حبوا على الثلج فانه خليفة الله المهدى."

     

     

    فالخليفة خليفة الله في الأرض .و ليس خليفة لمن سبقه .

     

    ىدم عليه السلام هو أول نبي و ليس أول إنسان خلقه الله .و بصفته أول نبي فهو خليفة الله في الأرض في قومه .

     

    الجن في القرآن الكريم , لا علاقة لها بالأشباح التي توهم الناس وجودها دون دليل .و لا يزالون يتوهمون وجود تلك الأاشباح .

     

    الجن و الإنس صنفان من الناس فقط .و لكلمة الجن مدلولات كثيرة و متنوعة حسب السياق .

     

    ************

     

    و علم آدم الأسماء كلها .

     

    ما هي هذه الأسماء كلها  ؟.

     

    القضية صعبة جدا .

     

    ثم عرضهم على الملائكة .

     

    عرضهم .الحديث يدور حول عقلاء .و ليس حول اسماء .لأنه لو كان يدور حول الأسماء لقال: ثم عرضها على الملائكة .

     

    فقال أنبئوني بأسماء هؤلاء .

     

    يتكرر استخدام الضمائر الدالة على العقلاء  (( هؤلاء )) .

     

    إذن , الأسماء تتعلق بعقلاء .

     

    من هم ؟.

     

    الله أعلم .حتى الآن لا أجد جوابا .

     

     

  • روح العقل | 2014-03-19
    بعبارة اخرى كانت اللغة الاصل لادم هي الوجود بالقوة لجميع اللغات اللاحقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق