]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

صرخة أنثى

بواسطة: yousra abo hussien  |  بتاريخ: 2014-03-18 ، الوقت: 12:05:01
  • تقييم المقالة:
لم أعد أستطع تحمل الأخرون , لم أعد أستطع تكرار قول أشياء وأمور لا أريد تكرارها , لم أعد أستطع فكرة الهجر التى أتصدى أنا وحدى لها خوفا من تعدى وإقتحام الظروف عليها , لم أعد أستطع إنتظار مجهول , لم أعد أستطع ملاحظة ومراقبة كل حرف يصدر منى كى لا يرانى البعض سخيفة , فانا لم أخلق بأجنحة , ولا حتى أسعى أو أبيت أى نية فى أن أكون الملاك البرئ!..فانا خلقت من طين وليس من نور!!!.......   فإذا كانت بعض أفعالى وأقوالى التى لم أتعمدها تبدو **** ومزعجة و"قاتلة للذات" فأحب أن ألفت الإنتباه بأن بعض ردود هذه الأفعال بالنسبة لى قد تبدو أسخف ومهينة , لإنها حينذاك تكون عن قصد وعمد!..فلم أعد أستطع تقبلها , ولا تقبل فكرة الثواب والعقاب , فقط أريد السيىر بحرية مطلقة , أريد أن أعبر عن ما شئت أينما وكبفما شئت!..أريد أن تحترم قناعتى مهما كانت , مثلما أفعل مع غيرى , أريد أن أعامل بنفس الطريقة التى تحب أن تعامل بها........   كل ما أريده فقط أن أخاف عليك وليس منك , فانا إذا خفت من شئ أتحداه لأتغلب عليه كى لا يفرض سيطرته على , وأنت لست بعدو لى!..أريد إنشاء لغة حوار لا يقودها العنف والغضب والرفض والسخرية , لا أريد تحيزك للغضب السريع بينما يمكنك أن تكون لى السند الدافئ وليس الوقود المحرق!..فانت تمتلك منى ما لا يستطيع بشر أن يحصل عليه!..فإذا كنت لا تستطيع مراعاة وإحتواء هذا القلب الذى إستودعته لك ومعك , ف****..........
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق