]]>
خواطر :
لا تستفزي قلمي وساعديه على نسيانك..سيجعلك أبيات هجاء تردد في كل مكان و زمان..أضحوكة وعناوين نكت في الليالي السمر ..سيجعلك أبيات رثاء و قصائد أحزان تُتلى على القبور و على الأموات.   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الولاية عند الشيعة هو تحريف الكلم عن مواضعة الرد المفحم على خضر العراق

بواسطة: عبد الغفور رحيم  |  بتاريخ: 2014-03-17 ، الوقت: 17:26:08
  • تقييم المقالة:
(( إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آَمَنُوا هذه الاية يعتمدها الشيعة في اثبا ت عقيدتهم حسنا اذن كم ولي بمعنى إمام في هذه الآية؟
إن كان معنى الولي هو الإمام صار معنى الآية هكذا: إنما إمامكم الله .. فهل يرتضي اخي الشيعي  هذا التفسير ؟
وهل موضوع الآية متعلق بالولاية يفتح الواو بمعنى الولاء والنصرة أم بكسرها بمعنى الإمامة ؟
أما استدلالهم بقوله تعالى ((الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون)) فهو استدلال عقيم ناتج عن جهل مركب
فهل يعقل أن لا نقيم الصلاة إلا أثناء الركوع ؟ ولا نؤتي الزكاة إلا أثناء الركوع ؟ هل هذا من فقه الشيعة في الزكاة ؟
هل يؤدي الرافضة الزكاة وهم راكعون ؟ هل يعدون الأموال التي ينفقونها أثناء ركوعهم ؟
وهل يدخلون في الصلاة وهم راكعون فتصير تكبيرة التحريم للدخول في الصلاة بعد الركوع ؟
واذا كان كذلك فلماذا لا يكون وهم ساجدون لانه حينها يكون العبد اقرب الى الله ؟
ما هذه المفاهيم المعوجة ؟ لماذا تعطيل الالباب ..  وحتى عندما ذكر الله أولي الأمر جعلهم منا لا من أهل البيت
هذه الآية يسميها الشيعة (( آية الوِلاية )) بكسر الواو وهو خطأ والصحيح انها بفتح الواو
وسياق الآية يناسب هذا التنبيه لأن السياق متعلق بمودة المؤمنين ومؤازرتهم لا بموضوع الإمامة .......
((يا أيها الذين آمنوا لا تتخذوا اليهود والنصارى أولياء بعضهم أولياء بعض ومن يتولهم منكم فإنه منهم إن الله لا يهدي القوم الظالمين -إلى قوله- إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون ومن يتول الله ورسوله والذين آمنوا فإن حزب الله هم الغالبون)) [ المائدة 55 - 56]
((والمؤمنون والمؤمنات بعضهم أولياء بعض)) (( لا يتخذ المؤمنون الكافرين أولياء من دون المؤمنين ))
(( وإن الظالمين بعضهم أولياء بعض والله ولي المتقين )) (( يوم لا يغني مولى عن مولى شيئا )) وهذا في النصرة لا في الإمامة.
(( ذلك بأن الله مولى الذين آمنوا وأن الكافرين لا مولى لهم )) (( بل الله مولاكم وهو خير الناصرين ))
(( فإن الله هو مولاه وجبريل وصالح المؤمنين )) كلام الله سهل واضح بلسان عربي فصيح (( ولقد يسرنا القران للذكر فهل من مدكر ))
لماذا نلوي عنق الايات ونفسرها حسب الاهواء
واذا كان ذلك صحيحا فلن تقبل الزكاه من مسلم الا وهو راكع .. والا علي رضي الله عنه وارضاه لن تقبل الزكاه من سواه لاننا لم نسمع
ان ال البيت كانوا يخرجون الزكاه وهم راكعون والا لتركوا الصلاة وانشغلوا بالزكاه قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (( إن في الصلاة لشغلا )) ولا تشتغل بدونها اثنائها ... اتقوا الله فلا تفتروا على الله وتقولون على الله ما لا تعلمون ....
 
... المقالة التالية »
  • خضر العراق | 2014-03-17
    الولاية شيء والأمام شيء آخر (أنك تعمل بالقياس كما يعمل الشيطان بالقياس والقياس في الشريعة باطل ) وأن ولاية الله هي تفويض من الله أي خليفة يهمل المسلمون بأمره ولايجوز مخالفته لأن عمله بالعلم والعلم نور من الله يقذفه الله في قلب من يشاء من عباده وليس كل أنسان محل لنور الله وبالمعنى الفلسفي والبلاغي تلك كلية أو كبرى ومنها تستنبط القواعد المفسرة من كتاب الله ولذلك الذين لايملكون الكلية أو الكبرى ليس بوسعهم أستخراج الحكم الصحيح .

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق