]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

نملتي المفضلة

بواسطة: أوس اللقيس  |  بتاريخ: 2014-03-17 ، الوقت: 14:11:12
  • تقييم المقالة:
أجلس في المقهى مع نملة شقراء،أو عسلية اللون. لا بد أنها نملة مستشرقة وسكنت طاولتي لكي تعرف الشرق عن كثب. نملتي يا نملتي،يا عملاقة في زمن صغُر فيه كل شيء ،حتى حدود الوطن. أنت نملة مفكرة، تخوضين سباقاً منفرداً بين طرفي الطاولة. تدخنين مع الزبائن وتأكلين قطع السكر الصغيرة التي تتساقط بالخطأ من ظروف السكر المطاولة.  تحبين السكر بلونيه،السكر الأبيض والسكر الأسمر. السكر الأبيض بالنسبة لك هو سكر الأجداد والأصالة، غذاء أيام الجوع. والسكر الأسمر هو السكر العصري بالنسبة لنملات القرن الواحد وعشرين، السكر الصحي الذي لا يتسبب بظهور كرش لك يعيقك عن الدبيب. تقفين على طاولتي الآن تحدقين بوجهي وتخبرينني بأنك تريدين أن تتزوجي وأن تنجبي أطفالاً يشبهونني،شكراً لك. أنت آخر من بقي من جمهوري العريض. أنت نملة تحب التفكر والتأمل. تفكرين الآن ببيت أهلك الضيق في تربة بعيدة من هنا، تفكرين بأمك التي كانت تحمل السكر والقمح إلى براد منزلكم، وبإخوتك السبعة، وبوالدك الذي لم يأخذ من الشرق سوى حبه للطرب والسهرات العامرة. أي قدر ساقك إلي! كنت غارقاً في وحدتي منذ قليل أعدد مآسيّ الشخصية،وإذ بك تظهرين أمام فنجان قهوتي تسبحين على خشب الطاولة بانسياب. أخرجتني من وحدتي وأكدت لي بأن الإنسان فعلاً لا يموت وحيداً. وضعتك على دفتري لكي تقرئي قصيدة كنت قد كتبتها سابقاً لكنك تهربين من كلماتي. لماذا يا صديقتي النملية؟ لماذا تهربين يا نمولتي؟ ألم ترُق لك كلماتي يا صغيرة؟ من الآن وإلى الأبد،أنت نملتي المفضلة. لا بل أنت أحلى نملة رأيتها في حياتي،أنت يا نملة هزت عروش ملكات النحل وملوك الغابة. أنا مدين لك اليوم وغداً. لن أبدلك بصراصير الدنيا،ولا بكنوزها.  أنت أكثر نملة رشيقة  راقصتها في حياتي. وأنت نبع من الربيع يُزهر في عيوني،و كل "شركائي في الوطن" و أطفالي الذين لن انجبهم. تدورين الآن حول نفسك،تدورين بدوائر مفرغة، تبحثين عن لا شيء..لهذا أحببتك كثيراً،فأنت تشبهينني. وقد تكونين أنا.
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق