]]>
خواطر :
يا فؤادي ، لما هددتني بالهجر و لم يبقى لي سواك في الأنس...كيف حال المضجع في غياب الرفيق المبجلُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

في محيطنا العربي ..ثمن الكلمة غالي جدا

بواسطة: نورالدين عفان  |  بتاريخ: 2011-11-19 ، الوقت: 11:55:52
  • تقييم المقالة:

منذ بدأت بالكتابة في الشبكة العنكبوتية منذ نحو عام ..تلقيت كما هائلا من الشتائم والهمز واللمز بسبب أفكار عادية جدا لاتحمل أية مناقشة ..لا في الدين ولا في الايدلوجيا ولا في الطائفية..ومع ذلك بريدي الالكتروني يستقبل باستمرار رسائل شتم وتهكم وتعريض وتجريح ..فلماذا كل هذا التهريج ؟

بدأت ساعتها أفكر في أصحاب الأقلام الحرة التي كانت تكتب في زمن الأنظمة العربية المتشددة ولم يكن ساعتها لارقابة ولا متابعة ولا منظمات حقوقية ولاحتى شبكات التواصل الإجتماعي ...كان هؤلاء المساكين يحملون ارواحهم على اكتافهم أينما حلو ...سجنو عذبو قطعت اوصالهم ولم يسمع بعذاباتهم احد .وسعيد الحظ كان ينفى أو يمنع من الكتابة .

جرني الى هذه الأفكار ما لاحظته من تعنت البعض في عدم مواجهة الفكرة بالفكرة أو مناقشتك بالتي هي أحسن .رغم بساطة ماأطرحه...لماذا أشتم وأنا مثلا طرحت سؤالا في صفحة ما يقول هل كان السادات مخطئ ام صائب في قراره زيارة الكنيست الاسرائيلي ؟.....هل تساؤول مثل هذا يجر البعض الى ارسال رسائل عبر البريد يسبك ويسب امك واهلك عيب والله عيب....قضية أخرى ناقشت فيها مسألة الصحراء الغربية ..كذالك لم أسلم من السباب والشتم والاتهام..رغم ان كل العالم يناقشها ولست انا فقط .

ما اود قوله هو أنه إذا كان على المستوى العادي والبسيط من الافكار والنقاشات يحدث كل هذا..فماذا يا ترى قد حدث ويحدث لأصحاب الرأي والفكر على المستوى العالي من مناقشة أمور الحكم والسلطة والدستوروالدين والسياسة  وغيرها ........أكيد ان الثمن ليس الشتم ولا السب بل رصاصة في القلب أو الرأس ..والأمثلة كثيرة عديدة في وطننا العربي .كم من صفحي إغتيل كم من كاتب مات تحت التعذيب كم من مؤلف مسرحي غيب في السجون .كم كم كم ........العدد لا حصر له .

علي الإعتراف بأنه ليس كل من قرأ لك يشتمك لا بل بالعكس هناك من يشجعك يعجب برأيك ..وهناك من يختلف معك بأدب ولطف حتى إنك تستحي منه ويصبح أعز أصدقائك ..وهناك من يقابل الفكرة بالفكرة فينتج عن ذلك حوارا بناءا يزيد من مستوى معرفتك ويرتقي بمعارفك  ............لكن للأسف ليسو بالكثرة التي عليها أصحاب النظرة السودواية ...


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق