]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أعتاب بعد عقاب

بواسطة: الكاتبة إبتسام  |  بتاريخ: 2014-03-14 ، الوقت: 16:09:31
  • تقييم المقالة:

لا يمكن ان يكون هناك عتاب بعد عقاب وعقاب ،بالله عليكم أتعتبون على شخص قد عاقبتموه اصلا ،اتريدون هلاكه ،مال بعض الآباء يقسون على أولادهم بالعقاب على خطأ اقترفه ،فيعاقبون بشتى أنواع العقاب ثم يعتبون و يظلون عليه حتى يصبح الطفل أو المراهق أو الشاب ظل أنسان لا ينطق و يخاف و يهاب الناس ،لا يلمس حتى كاس مخافة أن تكسر و يعاقب عليها ،كلنا خطائون فإن تاب الأبن و رضي عنه الله من تكون أنت كي تتابع عقابك الأليم له ،أحار كثيرا في القلوب كيف تقسوا هكذا ،و يظنون أنهم يربون ،هل التربية تكون هكذا ،أن نمنع الأولاد من ابسط فرحة عندهم فلنتركهم يتعلمون من هذه الحياة و يجربون فيها ،فتربيتنا لهم ضمناها أما الخطأ فحتى نحن نقع فيه ،صحيح هناك عقاب لكل خطأ لا أقول عكس هذا ،و لكن كيف نعاتب بعد كل هذا العقاب يكفيني سماح ابني و طلبه السماح و الحاحه كي افهم أنه أدرك تماما خطأه و لن يعيده ،فرأفة بالأولاد يا آباء 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق