]]>
خواطر :
أيتها التكنولوجيا ، لما تصرين على غزونا...أفسدت عنا بساطة عقولنا و معيشتنا... كان الأجدر أن تبقين ما وراء البحارُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . لا تبخل على غيرك بالمشورة الحقيقية والصادقة رغم همك ، ولا تكن بخيلا فيما يرضي نفسك وغيرك مهما كان الثمن فالحياة متعة بين الجميع والإنسان جميل رغم همه   (إزدهار) . 

قصيدة وداعية من السودان

بواسطة: خالد اسماعيل احمدالسيكاني  |  بتاريخ: 2014-03-11 ، الوقت: 07:29:29
  • تقييم المقالة:

قصيدة وداعية

هذه مقتطفات من قصيدة وداعية ...  في حفلة وداع لمهندس انكليزي بريطاني ... لأحد الأدباء السودانيين خارج الخرطوم في وداع احد المهندسين الانكليز عند المغادرة وانتهاء مهامه ...  سمعته من الشيخ عصام البشير في أمسية أدبية في قناة الرسالة ...  قال الشاعر مادحا ذلك المهندس الانكليزي  بطريقة جميلة و فلاهية بقواف انكليزية  : -

 

ألا يا فاضل الأخلاق إني رأيتك عاشقا للاديوكيشن

فدم في الفضل والأخلاق بحرا... كما قد كنت في الآداب أوشن

وقد كذب الذي يبغي استخارا عليك صناعة أوكو فوتيشن

تلم بكل  ألسنة البرايا... وتفهم بعد ترانسليشن

وأنت الأصل في شرف وعزّ... وغيرك غارق في ألاندكيشن

ولم اسمع بمثلك هندسيا...  يدير المعامل بأقل موشن

كأنّك في الرياضة تدير فيها جداولها...  مدير الاربكيشن

مدحتك لست اطلب منك مالا...ولكني أريد  الانديبيشن


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق