]]>
خواطر :
يا فؤادي ، أسأل من يسهر الليالي بين آمال اللقاء و الآلام الفراق ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

على الاقل ابتسم

بواسطة: عبد الغفور رحيم  |  بتاريخ: 2014-03-09 ، الوقت: 20:55:34
  • تقييم المقالة:

واحد شيعي يقول: ﻛانت بَطاريه جوالي ستنتهي ؟؟؟؟ !!!!

فقلت يا زهرااااء فزادت إلى النصف
فقلت يا علي فأصبحت ﻛاﻣلة ......

فإذا بالجوال يقول : والله لو قلت ﯾاااااا حسين
لأصبحتُ ايفون 5 مع انترنت مجاني مدى الحياة

فبَكيت وبَكى الجوال ولطم الشاحن نفسه من هول الموقف

هههههههههههههههه


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق