]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

هذه ألمرة طالوا بابل وأسدها

بواسطة: Tariq Baban  |  بتاريخ: 2014-03-09 ، الوقت: 18:45:23
  • تقييم المقالة:


 

أي داء في تلك العقول عن الغي لا تستكين
منبوذون يستعينون علينا برجم ألشياطين


أدعاءاتهم جاوزت ألخرافات مديات
من تراه أ أكبرهم أم ضئلهم بنا يستهين


تعالوا يا وعاظ الخيبة عنا أحدثكم
فحديثكم عنا حتى للجاهلية مهين


نحن لم نقتل نفسا ولا بالنساء جاهدنا
وما يوما أستهنا بعقول بسطاء مساكين


صورتمونا من أخطاء الله وأفدحها
وجعلتم أنفسكم  أطهر الطاهرين


يا واهمين بأنفسكم ما كنتم يوما بذي بال
ولن تكونوا ألا على الفسوق أشد ألمقبلين


أغلال وأصفاد أوثقتمونا بها وأوثقتم عقولكم
أقصى علومكم ألنساء وأصباغ ألملتحين

نصحنا لكم ونحن أديان وطوائف مؤمنين
نحن ألاقرب الى ألله نعبده  فيه متحابين

انا نقولها في وجوهكم تدوي كتفجيراتكم
رب ألسماء مقدر ألطهر هو أعرف العارفين


تبا لكم , تبا لكل من شوه الانسان والدين
ردوا ألى ألصواب كفاكم في ألضلالة معمهين

لن تطفئ شمس والعروق بدمها والقلب نابض
أمر الله نبتغي العلم رسوله قال ولو في ألصين

عار أن فسرنا الكتاب على هوى ضئيل ملتحٍ
ألطاعة بأمر الله نستأمر لابتراهات ألمنتفعين

طارق بابان

9 / 3 /
2014

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق