]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ثمل يحاول إفاقة نفسه،، ثماله وإفاقه من نوع خاص،، حينما يصاب الأمل باليأس

بواسطة: Ahmed Elmaghraby  |  بتاريخ: 2011-05-28 ، الوقت: 16:27:59
  • تقييم المقالة:

 ثَمِل يُحاوِل إفاقة نفسه،، حين يُصاب الأمل باليأس ( ثماله وإفاقه من نوع خاص ) بعدما تجرعت كأس الألم وقفت ثملاً فوق بنايه عاليه أنظُر إلي السماء دون أن أتحدث،، 

فقط أبحث بعيناي وكأن شيئاً ما تائهاً مِنِّي،، كأنني أبحث عن شئ أو حل،،

أبحث عن شئ لا أعلم ماهو،، ولَكنَنَي أبحث عنه،،

والأغرب أنني مازلت أبحث عنه حتي بعدما حاولوا إفاقتي وإعادتي إلي الوضع الطبيعي،،

والأكثر غرابه أن هذا الشئ مازلت لا أعلمه،، والمثير للدهشه أن هُناك شعور مُسَيطِر عليّ أن هذا الشئ الذي أبحث عنه موجوداً !،،

لأنني مازلت أذهب كل يوم ثملاً إلي أعلي تلك البنايه لأبحث مره أخري،، وكأن شيئاً يُناديني،،  ولَكِنَّني اليوم لم أبحث كما كُنت أبحث الماضي،،

بل حاولت إلقاء نفسي من أعلي البنايه كمحاوله مِنِّي حتي لا أثمل مره أخري،،

وقبل لحظات من القفز شعرت وكأن صوتاً يُناديني !،،

فنظرت خلفي كالطفل المفزوع،، فلم أجد شيئاً،، فعُدت مره أُخري لمحاولة الإفاقه،، وقبل أن ألقي بجسدي مره أخري،، سمعت نفس الصوت،،

وحين إلتفت لم أجد شئ أيضاً،، فأدركت أن هذا الصوت هو صوت شخصان يتصارعان بداخلي،، الأمل واليأس،،

الأمل يتصارع مع صوت اليأس بداخلي،، فيصرخ اليأس فتهتز كل أطرافي وأرتعش من الداخل،، فيقترب منهُ الأمل ويحتضنه بشده وكأنه يُطمئنهُ ويُحاول نشر الطمأنينه حوله حفاظاً علي حياتي التي تحمله من خلال جسدي،،

ولَكِن مامن طمأنينه لدي اليأس،،

فيبكي اليأس،، ويبدأ بسرد القصه للأمل،،  فيُصاب الأمل باليأس،، ويتلاشي الأمل تدريجياً،، حتي يختفي تماماً،، ويبقي بداخلي شخصاً واحداً هو اليأس،، يبدأ بإفراز إفرازاته البديهيه من الحزن والألم والقهر،،

فأثمل وأعود مره أخري فوق البنايه،، ولَكِنّي لا أعلم هذه المره هل سيأتيني الصوت؟!،، وإذا حضر الصوت،، فهل سينكسر الأمل مره أُخري أمام اليأس!،، أم سيصمد تلك المره،،

لا أعلم،، فأنا مازلت ثَمِل،،  

بقلمي - أحمد المغربي


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق