]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

دعوة للإنصاف . بقلم : سلوي أحمد

بواسطة: سلوى أحمد  |  بتاريخ: 2014-03-08 ، الوقت: 17:07:45
  • تقييم المقالة:

  لم يعد الأمر  يحتاج لأن  نتتظر حكم القضاء حتي نعرف أن الرئيس مبارك لم يقتل المصريين ، لم  يعد الأمر يحتاج أن نتتظر لسنوات لنعرف أن مصر فقد تالكثيييييييييييير بغياب مبارك عنها ، لم نعد  نحتاج لأن ننتظر لسنوات لنعرف أن مبارك من أكثر رجال مصر وطنية وإخلاصا ، لم نعد نحتاج لسنوات لنعرف أن مصر ستعاني في الفترة المقبلة وإن معاناتها لن تكون أياما أو شهورا  لكنها سنين وسنين  ، لم نعد نطيق الانتظار علي السكوت عن كلمة الحق .

  قالوا عن مبارك قاتل ولم يقتل ، قالوا  عن مبارك خائن ولم يخون ، قالوا  عن مبارك سارق ولم يسرق قالوا عن مبارك باع الوطن ولم يبع ، قالوا عن مبارك الكثير وظلموه أكثر ويوم بعد الاخر نكتشف ما لم نكن نحتاج لدليل عليه وهو أن مبارك من أشرف من أنجب الوطن . وهنا اتساءل إلي متي سيظل  التمادي في ظلم الرجل ؟ إلي متي تصم الآذان عن سماع كلمة الحق ؟إلي متي نعاند الحقيقة ونسعي لتزيفها  ؟ إلي متي ولصالح من ؟ لقد آن الآوان لتعترفوا بأنكم بأنكم ظلمتك الرجل  .

  إنني لن أدافع عن مبارك فقد  دافعت عنه أعماله التي شهدت  بأن اسمه لا مكان له إلا بين زعماء الوطن وأبنائه المخلصين لن ادافع ولن أطيل وفقط أقول انصفوا مبارك إذا أردتم ألا يزيد سخط الله عليكم وغضبه .

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق