]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الحب مال مقايل الشهوات

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2014-03-06 ، الوقت: 23:47:29
  • تقييم المقالة:

لقد ضاع شبابي في الحب غدر بي قلبي فعشق  الفاتنات

اعرف انه كادب يعيش خوان لا يعر اهتاما لاي شعور يعتبر الحب من التفهات

يا ما تظاهر بالحنين الى الجميلات يتمتع بهن يوما ثم  يرميهن كالحيوانات

عايته اشباع الشهوات و لو على حساب القيم بدون اعتبار العقبات

نعيش في عالم يطغى فيها حب المال للشهولت لا لحب صادق كصورة لوجه في المراة

لا الوم نفسي و لا الوم الجميلات فالزمان و غدره الزمنا ان نكون بلا قلب و لا كبد نتصرف كالحيوانات

تري البنات الجميلات عراة مشيتهن كالطاووس يفتخرن بما لديهن من مفاتن تدهل من يراهن ليجعلوهم صيدا سهلا

الكل يقتات

البنات كنز مال و مصدر عيش العائلات

لا يهم الشرف المهم البقاء على قيد الحياة

كل الادارات لا يشغلون الرجال يشغلون البنات

الشهوات افضل من قوة العضلات

يجعلون الاناث تتحمل عبء ما لا تتحمله قوة من يهد الحبال ليبني الاهرامات

حب الشهوات تبني بها الاهرامات

و لما يبلغ المشغل غايته و يشبع غريزته تطرد من دبلت ورودها

لتحل محلها اخرى ورودها مازالت نائمة في سبات

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق