]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

عالم غريب الأطوار

بواسطة: Nawal El Saleh  |  بتاريخ: 2011-11-18 ، الوقت: 03:46:29
  • تقييم المقالة:

 

لها ملايين من المسميات والأفكار

دنيا عجيبة مريبة غريبة الأطوار

كمثل غابة مقطوعة الأشجار

جنة فقيرة الأنهار

حديقة هجرها الزوار

سماء أطفئت نجومها الأنوار

وحياة قادمة على الأحتضار

تعقدت فيها وتشابكت الأدوار

اصبح الخائن هو البطل المغوار

ونحن فيها طيور شاردة تبحث عن استقرار

لها من الطرق الآف

ونهاية كل طريق الف مدار ومدار

ولكل مدار خبايا وأسرار

تتوالى وتعاقب إلى أن تنفذ الأعمار

ولا نستطع منها الفرار

ونجهل كوننا عبيد .. أم أحرار

نظن أن بأيدينا القرار

وليس لنا فيها اختيار

تلك هي الأقدار

عالم تحمله أرواحنا من سماء

وتوجهه بإستمرار

ويظل مسلسلنا مستمرا إلى أن يسدل علينا الستار,,,


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • محمد ذيب سليمان | 2011-11-18
    نص جميل المعاني
    وتحليل منطقي
    ليتك سيدتي ابتعدت عن السجع لكان النصاكثر جمالا
  • طيف امرأه | 2011-11-18
    دنيا عجيبة مريبة غريبة الأطوار.

    كمثل غابة مقطوعة الأشجار.

    جنة فقيرة الأنهار.

    حديقة هجرها الزوار.

    سماء أطفئت نجومها الأنوار.

    وحياة قادمة على الأحتضار.......
    ويظل مسلسلنا مستمرا إلى أن يسدل علينا الستار,,,........
    هي كذلك غاليتي.
    ففيها نكون كالتائهين , والثملين ,, نبحث ,
    ونركض ولكن بلا اهتداء او وصول.
    حرفك حكيم.
    يطلق الكثير من العطور النفاذه.
    لذا ستكون متابعتك من دواعي سروري.
    لك الحب حيثما انت.
    طيف بحب

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق