]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

توأم التناقض ..

بواسطة: بن حوا  |  بتاريخ: 2014-03-02 ، الوقت: 13:16:08
  • تقييم المقالة:

تناقض محيّر ..

حين تطوى المسافات أمام ناظريك
وأنت تعبر البحار وتتأمل تناسق الجمال بينها وبين شواطئها ..
لا يسعك إلا أن تسبّح باسم الخالق الذي أتقن خلقه ..
ولا تستطيع أن تتجاهل سحر التناقض في كل ساعة ..
وسيخيّل إليك أن تقارن بين هذا التناقض الباهر وبين حواء ..
حواء التي تجمع كل المتناقضات ..
فتارةً شمسٌ دافئة مع موجٍ هادئ يتلاطم برفق على الشاطئ المغري بألوانه الفسيفسائية التي تتراءى لك من بعيد ..
وكأنما كل هذا المشهد هو حواء بحنانها وجمالها وأنوثتها وإغرائها ..
كأنه يناديك لتغرق في قاع زرقته
كما تأثرك حواء في زرقة عيناها ودمعاتها اللازوردية ..
وتارةً أمواج غاضبة تضربك من كل صوب ..
وتزيل من عينيك كل اللوحات النادرة التي رأيتها من قبل
فلا تبقي إلا الضباب الذي تمقته .. 
تماما ك حواء حينما تثور وتغضب
فتخلع عنها رداء الأمومة لتمتطي جناح التكبر
فتوقع في قلبك شطرا من خوف وشطرا من حقد ..
فسبحان ربك الذي خلق هذين التوأمين ..
إن رقّا وهدأا عشقناهما حتى الغرق ..
وإن ثارا وغضبا مقتناهما حد الفراق ..


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق