]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

اعيش و اموت وحيدا بلا يد و بلا قلم

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2014-03-02 ، الوقت: 03:24:26
  • تقييم المقالة:

نالوا مني الطغاة جراحي تنزف دمي

و زادت الاوجاع بفقدان الامل في التخفيف من المي

اكاد اياس من دواء اخده ينجيني من الوقوف   مجددا على قدمي

ابقى مشلول الحركة وقتها ولا استطيع التكلم حتى بقلمي

لا ينفعني جاه ولا مال ابقى كجاهل متعلم

اعرف اسرار الحياة و طعيانها و لا استطيع اداعتها الى احد

اكون كبئر  عدب ماؤه في  صحراء و المحيطون به يموتون فيها عطشا

ابكي على ما اصابني من وهن و لا اجد لمن يحن الي و يحرك ساكنا

ضاقت بي  الارض بما رحبت و لا ازال اتفاؤل الخروج من نار جهنم

اعيش   وحيدا بلا حبيب و لا ولد يساعدني ربي انا يتيم و انت الاوحد

ان كان قدري ان اعيش مقعدا بلا سند خدني اليك لتكون لي مؤنسا

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق