]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الضمير

بواسطة: أحمد دراج  |  بتاريخ: 2014-02-26 ، الوقت: 02:43:04
  • تقييم المقالة:

هو صوت الحق بداخل كل منا ... هو رفيق الدرب وناقوس الخطر ... هو المشرع الذى يصدر القوانين ليقنن ويقوم معاملاتنا وافعالنا ... هو من يؤرق من يخالفه ويريح من يحترمه ... هو القاضى العادل والموكل من قبل رب العزه ليسكن لبنا وفؤادنا ... هو الخير ومراعاة الغير ... فماذا لو مات؟!!! ... مات معه الخير والرحمة والعدل وكل السنن والقوانين والمسلمات السماويه والتى تحكم معاملاتنا وحقوق وواجبات كل منا .. ...ونصبح أوركيسترا بلا مايسترو كل منا يهزف كما يرى وكما يخدم مصالحة ورغباتة دون مراعاة لمن حوله ... فيستشرى الاستغلال والاتجار بظروف الناس وحاجتهم ... وتضيع الحقوق والواجبات ... ونصبح مجتمعا حيوانيا تحركة الغريزة ويعتلى عرشة الباطل ... فهل هذا هو مقصدنا؟ ... لو هو كذلك فاليقتل كل منا ضميرة إن استطاع ... ولكن وجب على الجميع ان يحتفظ بالسكين التى قتلوة بها ليدافعوا بها عن انفسهم من معدومى الضمائر امثالهم والذين لن تأخذهم بهم رحمة او شفقه إن نالو منهم فقد ماتت ضمائرهم ... وشكرا

( أحمد دراج )


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق