]]>
خواطر :
الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

رسالة عاجلة الى رئيس الحمهورية

بواسطة: احمد علي عولقي العولقي  |  بتاريخ: 2014-02-20 ، الوقت: 18:39:41
  • تقييم المقالة:

بسم الله الرحمن الرحيم

أنا  احمد علي عولقي .. ناضلت ضد الاستعمار البريطاني

فخرجت قسرا  من وطني ..

قبل أن يخرج الاستعمار من بلادي .

كان  الحزن عظيما والجرح عميقا والألم كبيرا 

ومن خلال مجريات الأحداث  والمعاناة التي طالت بلادنا وشعبنا خمسون عام .

تأكد لي تأكيدا يقينا لا يقبل لشك ان في ذلك خيراً لي

فلو بقيت لخرجت من على وجه الأرض مدثرا  ومكفننا بثيابي

الأمم لم تهتم بالتاريخ  عبثا وتطفلا وإنما لأمر أجل وأعظم .

وما حدث ويحدث في حاضرنا وماضينا ما هو إلا شعاع يضيء لنا طريق المستقبل

لنستفيد من تجارب العظماء الذين صنعوا لشعوبهم انجازات

ورقي وحضارات ونتجنب أخطاء ..

من أوردوا شعوبهم  وأوطانهم الى الهلاك والدمار .

ما قلته أعلاه  مجرد مقدمة ..

خير الكلام ما قل ودل

وخير الناس من فهم ووعى وأستوعب

الأخ الرئيس ...

لقد ارتقيت مرتقا... لن أقول صعبا

لا .. بل ليس في صالحك .. فوق طاقتك

ليس ذلك استهجانا أو تقليلا .. من شخصك وقيمتك ـ مطلقاً

كم شخصا قبلك جلس على ذلك الكرسي المنحوس هنا أو هناك

ليس هم أحسن منك ـ  لم يستمروا طويلا ..

جميعهم بلا استثناء طردوا قسرا  تركوا ذلك الكرسي الملعون ــ أهلكوا أنفسهم
كانوا في وضع واستقرار أحسن مما أنت فيه ..

وكان باستطاعتهم تغيير الحال وإصلاح البلاد .. عكس ما أنت فيه...

فتغير الحال من المحال في ظل

مراكز قوى شريرة مستحكمة أنيابها مغروسة

في جسد وطن متهالك من تلك الخناجر المسمومة  الغائرة  في خاصرته..

قوى الشر مهيمنة لأكثر من ثمانمائة عام  وشعب مستسلم وراضي بها

مراكز قوى أذنابها وأذيالها وعملائها منتشرة في مرافق ومؤسسات

الدولة وفي كل مدينة وقرية وفي كل مفاصل  ذلك الجسد المتهاوي ..

الأخ الرئيس    

خلاصة القول .. وقصر الكلام في كلمتين

أتركها  أني لك من الناصحين

أتركها راضيا آمنا مطمئنا..

قبل ان تتركها مرغما مجندلا..

لا تجدد فينا الأحزان والمآسي ـ

فلنا في كل يوم وكل ليلة أرواح تزهق  ودماء تنزف

ومعاناة معيشية بلا بداية ولا نهاية

بدون قسَم أو يمين لا أريد أن يقال عنك  انك ... !

ولا يقال  في عهدك  حدث صار ...  !

ان ما يحدث في عموم البلاد  ما هو إلا عمل استراتيجي منظم 

من تلك القوى الشريرة صراع مصالح للمستقبل ومن يحكم البلاد 

صراع على توزيع التركة ونهب البلاد فالبلاد في عرفهم تركة مملوكه لهم ..

منهجهم وسلوكهم من يقدر على شيء يفعله  ـ 

وما أنت في نظرهم إلا مؤقت وستغادر السلطة طوعا أو كرها .

الوحدة وصلت الى طريق  مسدود ...

·       إمضاء

محارب قديم  عصرته الحياة في كل اتجاه ـ

عايش سحق االشعوب ووأد الأوطان ونهب البلاد

وفساد العباد  وفتاوى الأوباش.. وفصل الرؤوس 

وتناثر أشلاء البشر .. وقتل الناس بلا أسباب..

واغتيال  آمال وأحلام وتطلعات الأجيال ..

ارتوى من تجارب الزمان ومن رحيق الأقلام  0

اكتوى بنيران الطغيان .. ومن أعتلى الصولجان

من كهول وصبيان  أجهل من الثيران

في كل بلاد العربان من البر الى البحر

ناصح أمين

دموع القلم:

كل من حكموا بلادي .. شمالا أو جنوبا

حكموا قليلا .. وأخذوا سجلا كبيرا

لو تكلموا من تحت الثرى لقالوا

  يا ليت ..

ويا ليت لا تغني ولا تسمن  بعد هدم البيت **

اللهم أجعل ألسنتنا تلهج بذكرك وشكرك

واجعل قلوبنا خزائن توحيدك

وألسنتنا مفاتيح تمجيدك وتعظيمك

وارزقنا حسن النظر فيما يرضيك عنا 

يا ارحم الرحمين  ..


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق