]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الى بغداد الرشيد...

بواسطة: هشام الهبيشان  |  بتاريخ: 2014-02-18 ، الوقت: 09:03:45
  • تقييم المقالة:

سلامآ على بغداد درة العواصم والاوطان ***************والف سلامآ على سكان بغداد

بغداد ياوردة بعمر الزهور ستبقى  وشوكه************* ستكون في وجه الجهال والظلام

يسألني بعض الجاهلين وماهي بغداد ************فماذا اقول يابغداد وماذا اردعلى الجهال

اتعرفون دجله ايها الاوغاد اتدرون مادجله ********اتعرفون انها ملكه وتزهو باحلى التياجان

اتدرون ما بغداد ايها الاوغاد رغم صحرائها اتعرفون** ******انها جنة الله على هذه المعموره

اتعرفون ايها الجبناء والاوغاد ماهي بغداد*****انها ارض العز والكبرياء وارضآباركها الرحمن

اتدرون ما العشق اتعرفون انه لا طعم *********************للعشق الااذا كان على فرات بغداد

انتي ياصاحبة العشق المكنون وصاحبة *************السر المدفون انتي يابغداددرة الاوطان

فيابغداد بماذا اوصفكي وماذا اقول بعشقكي************* فلا كلام لدي  يوصف عشق بغداد

هناعاصمة الرشيد ولؤلوة الزمان والمكان***********هنا بغداد الماضي والحاضر والمستقبل

هنا في بغداد العشق والحب وقصص الخيال************هنا التاريخ ولد وهنا كبر وهنا ذبل

هنا كانت بغداد وهنا ستبقى درة الشرق ***********وخنجر السم في خاصرة الجبناء والاوغاد

بغداد التي حطم تماثيلها الاوغاد في بغداد **********بغداد التي نثرو سمومهم فيها زناة التاريخ

بغداد الرجال الاوفياء بغداد فيها رجال المجد*******والعنفوان الرجولة فيها مجدآ وعزآ وانتصار

بغداد جنة  الحوريات ومسكن الماجدات بغداد العز***بغداد النساء الطاهرات بغداد المجد والكبرياء

بغداد الرشيد بغداد المعتصم وبغداد الشرف والمجد*****بغداد الخلود والذكرى الخالده وامعتصماه

بغداد العروبة والعروبيين الاوفياء بغداد النضال *******بغداد الانتصارات وثورة العشرين تشهد

فسلامآ عليكي ياقبلة العشاق و سلامآ على *****طفله بعمر الورود ستبقى لن يغتصبها حقد الجبناء  

فكنتي يابغداد وستبقي قبلة العشاق وزهرة الحب*******مهما حاولو حرق الورود وزرع الاشواك

ففي بابلآ حضارة الحب والرقي والازدهار *****ومن هامات نخيلكي نشدو الكبر والعز والانتصار

فسلامآ عليكي يابغداد والف سلآ مآ على سكان بغداد**ياموئل العشق وقصة الخلود على مدى الازمان

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق