]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

عن الأم

بواسطة: أحمد صغير غي  |  بتاريخ: 2014-02-11 ، الوقت: 13:44:54
  • تقييم المقالة:

 

الأم هي أحلى نعمة منحها الله الإنسان , فلولا الأم لما كان للحياة طعم وحلو . وإذا فقد الإنسان أمه فكأنما فقد جوهر حياته بل فقد السعادة الحقيقية التي يعيش لأجلها لأن الأم هي مصدر السعادة الحقيقية .

فمكانة الأم ليست كمكانة الأب . فاحترامها أولا أليق من احترام الأب . وحبها أجدر من حبه . فا الأب عظيم ولكن الأم أعظم  . وإذا كان إحترام الأب واجبا فاحترام الأم أوجب ! . لأن الأم تمنح الطفل ما لا يستطيع الأب أن يمنحه إياه , حيث تحمله في بطنها تسعة أشهر , و تعاني بعدها من آلام الوضع الهائلة ما تعاني , ثم ترضعه من لحمها وتغذيه بلبانها , وتتحمل ليلا ونهارا كل بواكيه , وتصبر عنه كل شيئ . فهو يمرض وهي تسهر بجانبه , وتعطيه كل عواطف الأمومة ومشاعرها . فكل ساعاتها يسلبها الطفل منها وهي مع كل ذلك صبور وعطوف عليه بكل قلبها الذي يفيض حبا وحنانا وشوقا ورقة عميقة .

ثم تحاول الأم أن تكون لطفلها المدلّل أمّا رؤوما طيلة أيام الصبا فتجشّم كل العناء والمشقة لتربي وليدها أو وليدتها تربية صالحة متمنية أن ترى طفلها يوما وقد أصبح رجلا أو امرأة .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق