]]>
خواطر :
“كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

تهيأ والبس ثوب العز وسبّح

بواسطة: ناريمان محمود معتوق  |  بتاريخ: 2014-02-11 ، الوقت: 06:49:46
  • تقييم المقالة:

 

اعرض عن ذاك الأمر
و 
تهيأ والبس ثوب العز وسبّح
فغداً يوم آخر
تهتز له عروش الصمت
سوف ترحل لتأتي بنصر أكيد 
أم محملاً على الأكف تبكيك العيون
فالأرض باتت مشبعة بدماء الأبرياء 
فثوب العز أن تحيا بكرامة
لا بل أن تحيا كانسان
يقولون سوف تكون شهيداً
قل هو عندي أجمل
امنحني الصبر لأكتب عنك وأزفك كشهيد
امنحني القوة لأستوعب ما يجري
فحب الأرض هو رمز الوطن
من دونه نحيا بذل وألم
لكن ارحم أم ثكلى 
من أين يأتيها الصبر يا هذا
تصرخ ولدي حبيبي
فحبيبها مضى قد غاب عنها 
قبّلها ورحل تحت وسادتها 
ترك لها ورقة كتب عليها بعض كلمات :
(حياة دون عز وكرامة لا أريد
أحيا بكرامة وأما الموت)
لحظات أشرفت على نهاية حلم الواقع 
المبتل بالدم فكان محملاً على الأكف
تنظر اليه العيون بصمت وتبكي
فتزفه الى مثواه الأخير وتمضي 
قلمي وما سطّر 
لحن الخلود
ناريمان
‏الثلاثاء, ‏11 ‏شباط, ‏2014
08:22:16 ص


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق