]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الاخيار الخاطئ

بواسطة: Wessam Havyz  |  بتاريخ: 2014-02-09 ، الوقت: 23:55:30
  • تقييم المقالة:
زوجه ممسى كانت هناك فتاه جميلة تتمتع بكافه المميزات التى تتمتع بها كل امراه من مال وجمال واسرة عريقه لها تارخها واصوالها وثروه كانت تساعد بها كل من حولها من اهل وجيران وفقراء مما جعلها مطمع . ولسوء حظ هذه الفتاه التى كان يحسدها اصحابها وجيرانها على كل هذه المزايا. اوقعها فى يد زوج جشع جردها من مالها وجمالها وعرقتها وشموخها واصبحت ضعيفه ذليله هزيله تتسول هنا وهناك لسد حاجاتها الاساسيه من المعيشه حتى الناس التى كانت تساعدهم بالامس ادروا ظهورهم اليها وتنكروا منها فنظرت الى نفسها فى المرائه فوجدت امراه هزيله قبيحه قالت اهذا انا التى كانت كل رفقائى يحسدونى على جمالى وعزى ايقنت انها لابد ام تنفصل عن هذا الزوج اللئيم الجشع ولكن كلما استعدت لهذه الخطوه رفض اهلها هذه الفكره بحجه انها احسن من غيرها وترضى بما قسم الله لها ولا تفترى واهى عيشه والسلام ولكن حاولت مرات عديده الانفصال عنه والهروب من الذل والهاوان واخيرا حصلت على الحريه . ولكن سنين العذاب والكبت جعل هذه المراه تفقد صوابها ولا تعرف معنى الحريه الصحيح من كثره الخوف. فاصبحت سليطه اللسان ذات صوت مرتفع كثيرة البطش بكل ماتطوله يديها تخرج بلا قيود ولا حدود حتى لم يجدوا لها حل سوى الزواج من رجل دين يتحدث معها بالرفق واللين وتزوجت منه بالفعل وكان يدعى (م) كزوجها الاول ولكن رفقه معها ونصحه لها فهم على انه ضعف وتخاذل وحين احب ان ينهرها ابتعدت عنه وخلعته . وتعرفت على رجل اخر ظن منها انها سوف ترى معه السعادة والراحة وارتمت فى احضانه وتزوجته ولكان هذا الزوج راى انها امراه هوجاء فاراد ان يرودها ويكبح جماحها فقطع لسانها ليعالج طول لسانها وبتر يديها ليريح الناس من بطشها وقطع رجليها حتى لا تخرج وترى العالم الخارجى وتقارن نفسها باحد لذلك راى الناس انه الرجل الدكر المناسب لتلك المراه الذى يستطيع ان يحكمها ويشكمها دون النظر الى الجانب الاخر انها اصبحت عاجزه لا حول لها ولا قوة وماتت وهى حيه هل تستطيع ان تنجب نشا صحيح البنيه والعقل وله مستقبل مشرق يعيد امجادها وتاريخها هيهات ، وطل ذلك نتيجه تلاختيار السئ والمتسرع فى اخنيار المراءه لمن يحكمها
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق