]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لماذا يهدمون مستقبلنا و مستقبل وطننا

بواسطة: rama bassam  |  بتاريخ: 2014-02-08 ، الوقت: 08:06:02
  • تقييم المقالة:

لماذا يهدمون مستقبلنا ؟ لماذا يسروقون حلمنا ؟ ماذا يريدون منا ؟ هل نشكل خطر عليهم ليفعلوا هذا بنا ؟ 

هل تعلمون على من اتكلم انهم انظمتنا الفاسدة بل هم اعدائنا المتمثلون بصورة المحب فلذلك لا تلموا اعدائنا الصهاينة على ما يفعلون بنا فان  قاتدتنا  هم الذين يقومون على  تدميرنا و تدمير احلام شبابنا  كما قال احد الشعراء " فلا تلم الذئب في عدوانه ان يك الراعي عدو الغنم " 

فاني اتعجب منهم هل هم بشر ام وحوش بصورة بشر ! وان كلامي قد انبعث من الواقع الاليم الذي شاهدته في جميع البلدان العربية و على راسها سورية 

فانني سورية مغتربة عن وطني الذي احببته و كبرت فيه و تعلمت الصدق و الامانة من ارض و شعب هذا الوطن الحبيب 

و انني ابكي على وطني العزير سورية لو عرفتوه  لما توقفتم عن البكاء فانه وطن ليس كاي وطن انه ارض الشهادة و العزة و الحرية فلماذا سرقوا حلم هذا الوطن؟ ماذا يردون منه و من شعبه ؟ هل نشكل عليهم خطر ؟ 

هذه الاسئلة لا تغيب عن ذهني و لكن لا اعرف اجوبتها الحقيقة التي قام عليها هذه الدمار و لكن ساقول فقط لكل من كان السبب كما تدين تدان 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • ابو معاويه | 2014-02-22
    بسم الله الرحمن الرحيم


    لان الشام ارض الايمان
    لان الله قد تكفل لنبيه صل الله عليه وسلم   بها من الفتن
    لانها ارض الرجال وامهات الرجال
    لان الشام يا اختاه على حدود امهم التي علمهتم الخبث اسرائيل اليهوديه
    لانهم حمير لليهود والنصارى
    وللاننا تهاونا بديننا بافكار عفنه من قوميه ولا دينيه
    لاننا سكتنا اول مره ولم نرد بحجه عدم الطائفيه
    ولان امهاتنا بخلن بنا من اجل دين الله فاستعادنا الله له رغما عنهن
    لاننا تعلقنا بالدنيا ونسينا الاخره ولان الدنيا كل همنا
    هكذا ضاعت الاندلس فهل نسمح للشام ان تضيع وياتي احفادنا يبكون على ما نحن عليه من هوان
    ان كلماتنا تخرج ميته لاحياه فيها ابدا حتى اذا متنا من اجلها قامت وانتفظت حيه كل كلمه عاشت كانت قد اقتاتت قلب انسان حي فعاشت بين الاحياء والاحياء لايتبنون الاموات
    والسلام

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق