]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . 

أمل بطعم الحياة

بواسطة: مروان عاصم  |  بتاريخ: 2014-02-06 ، الوقت: 15:42:01
  • تقييم المقالة:

قرأت مؤخراً مقال للأستاذ حسين عبد الواحد يتحدث فيه عن قطع الرئيس الاندونيسي لإجتماع رئاسة الوزراء ليكلم "خادمة" اندونيسية كانت قد تعرضت لضرب مبرح من قبل مساعدتها الصينية في هونج كونج خلال تلك المكالمة الهاتفية أكد الرئيس أنه لن يفرط في حقها و قال لها بالنص كما روي الكاتب :صدقيني يا ابنتي سوف تحصلين علي حقك و سوف تأخذ العدالة مجراها ضد من اعتدي عليكِ و سوف تتحمل الدولة تكلفة علاجك من آثار هذا الإعتداء الأثيم. ثم تحدث مع والدها و أعرب عن اسفه الشديد عما حدث لإبنته خارج حدود الوطن و أنه لن يهدأ له بال قبل القصاص لتلك الخادمة الفقيرة. ملخص ما حدث أن تحركت مؤسسات الدولة الاندونوسية كلها لتحصل علي حق تلك الفتاة فأرسلت هونج كونج وفد عالي المستوي لأخذ أقوال المجني عليها حتي تهدأ من غضب الشعب الاندونيسي و أرسلت أيصاَ فريق من الأخضائيين النفسيين لمعالجة تلك الفتاة فتم القبض علي السيدة المتهمة. قد لا تلفت انتباهكم تلك القصة البسيطة لكننا نتحدث عن دولة كان قد انهار اقتصادها بسبب حكم أكثر من مستبد و ديكتاتور ثم تم اسقاط النظام الديكتاتوري حتي وصلت اندونيسيا ذات الكثافة السكانية العالية الي تصدر قائمة النمو الإقتصادي الخمسة في آسيا مع مؤشرات تؤكد أنها ستحقق نسبة نمو 9 في المئة لتتخطي فرنسا و بريطانيا و ألمانيا. حققت أندونيسيا كل هذا بشيء واحد فقط هي احترام الإنسان و كرامته فاستطاع المواطن أن يخرج كل طاقته لخدمة الدولة و المساعدة لرفعتها كما قامت الدولة باستثمار كل أموالها في هيكلة و إعادة بناء الإقتصاد. قدموا لنا نموذج مثالي من التكامل و قيام كل شخص بدوره بإخلاص و تفاني حتي استطاعوا تحقيق معجزة بكامل المقاييس. حالنا في مصر أفضل بكثير من أندونيسيا في فترتها المضطربة فنحن نملك عدة عوامل إن استخدمناها بطريقة سليمة سنستطيع في وقت قصير جدأً أن نتخطي اندونيسيا و الإنضمام الي قائمة أقوي 10 دول اقتصادياً فنحن نتحدث عن بلد موقعه الجغرافي وسط العالم و امكانيات بشرية رائعة و علماء مصريين في جميع أنحاء العالم يعلمون الأجيال كما نملك قناة السويس و نملك أيضاً شريان الحياة النيل يجب علينا أن نبدأ بإحترام الإنسان فالثورة قامت و شعارها الأساسي عيش حرية عدالة اجتماعية كرامة انسانية علينا أن نطهر مؤسسات الدولة و القصاص من جماعة مبارك و الإخوان نبدأ بتحديد المشاكل التي نواجهها و البدأ بوضع خطة يضعها الشباب لمواجهة تلك المشاكل فإن أقسي ما يمكن أن يفقده مجتمع هو الأمل ,أمل في غد مختلف مشرق مليء بالنجاح و التقدم, فقدان المجتمع للأمل حياة بطعم الموت.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق