]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

من عواقب اللعب مع الجن

بواسطة: عبد الحميد رميته  |  بتاريخ: 2014-02-04 ، الوقت: 20:58:17
  • تقييم المقالة:

بسم الله

 

عبد الحميد رميته , الجزائر

 

 

من عواقب اللعب مع الجن
 

تورطت طبيبة متزوجة في يوم من الأيام في لعبة مع الجن بالاشتراك مع البعض من زميلاتها فأصابها بعض الجن فكادت تفقد عقلها وكاد زوجها وأهله وأهلها أن ييأسوا من شفائها بسبب ما وصلت إليه حالتها من سوء لمدة ما يقرب من أسبوعين حيث توقفت عن العمل وأصبحت إما طريحة الفراش وإما هائمة على وجهها ولوحدها في الخلاء لا تعرف من أين أتت وإلى أين تذهب.زرتها في بيتها برفقة زوجها ووجدت صعوبة في الرقية لها بسبب أنها كانت متوترة جدا.كانت تسبني وتسب زوجها وتكفر بالله وتقول لي ولزوجها الكلام البذيء الفاحش والساقط و... على خلاف ما هو معروف عنها في العادة ( قبل أن تصاب ) من أدب وحياء وخلق ودين ... رقيتها ونصحتها وتحملت السوء الذي سمعته منها , ثم تركتها وطلبت من زوجها أن يخبرني عن قريب بأحوالها . وخلال أيام معدودات تحسنت الطبيبة ثم شفيت تماما بإذن الله ففرح أهلها أيما فرح وفرحتُ معهم كذلك وكأن المرأة من أهلي كما أفعل عادة مع أي مريض شفي من مرضه بالرقية أو بغيرها .

ملاحظة : اللعبة المشار إليها أعلاه هي لعبة يلعبها بعض الطلبة في بعض الجامعات منذ أكثر من 20 سنة . يجلسون في مكان مظلم ( لأنه الجو الذي تحبه الشياطين ) ويضعون أمامهم لوحة وفوقها كأس وحروف هجائية و ... ثم ... وفي النهاية يطرحون سؤالا معينا , فيرون بعد لحظة أن الكأس يتحرك ( يحركه الجن بطبيعة الحال ) فيحرك حرفا هجائيا خشبيا ويضعها في مكان ما فوق اللوح المستوي الأفقي , ثم يأخذ حرفا ثانيا ويضعه بعد الأول ثم حرف ثالث حتى تكتمل الكلمة ثم كلمة ثانية ثم حتى يكمل الجني الجملة , وهكذا ... حتى يكتمل الجواب ( الصادق أو الكاذب)

( الصواب أو الخاطئ ) . ثم تطرح الجماعة سؤالا ثانيا ليجيبهم الجني , وهكذا ... وهي لعبة حرام بكل تأكيد , وفيها من الخطورة ما فيها , لأن الجن في الكثير من الأحيان يختار واحدا من أفراد الجماعة ويتسلط عليه . ولا ننسى أن الله يقول " وأنه كان رجال من الإنس يعوذون برجال من الجن فزادوهم رهقا " .
ومنه أنا أنصح دوما تجنب هذا النوع من اللعب مع الجن الذي يمارسه حاليا بعض الطلبة والطالبات في الجامعة على سبيل المثال .
هذا اللعب حرام شرعا , وفيه - مع ذلك - من الخطورة ما فيه على صحة وعافية الإنسي سواء كان رجلا أو امرأة .
والله وحده أعلم بالصواب .

 


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق