]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

كل من في الدنيا له مناب

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2014-02-01 ، الوقت: 06:23:08
  • تقييم المقالة:

السماء مغطاة بسحاب السرد  سكن التراب جعل النباتات تتحمل العداب

تترقب رحمة من شمس تعيدها للعيش بعد ان ينقشع من السماء الضباب

كل فصول السنة لها منافع و مضار للكائنات النابتة في الارض او الدواب

منها من يظهر في الشتاء و منها من تجده الا في الربيع و الصيف يعشقه الاحباب

ثمرة الزيتونتة و البرتقال تراها الا في زمن السحاب دواءا لمن  للبرد مصاب

 و الرمان و العنب و البطيخ يروي العطش  و يحد من الالتهاب

اما النباتات الاخرى  فهي غداء للانسان  و الحيوان و كل الدواب

يقع زرعها في الشتاء و حصدها لما تتحرر الشمس من السحاب

تلك هي سنة الحياة كل من يوجد فيها له مناب

يقضي وقت يسعد  فيه و وقت يعيش فيه العداب

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق