]]>
خواطر :
إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . “كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

للطالب قبل الامتحان

بواسطة: عبد الحميد رميته  |  بتاريخ: 2014-01-29 ، الوقت: 18:03:44
  • تقييم المقالة:

بسم الله

 

 

عبد الحميد رميته , الجزائر

 

 

للطالب قبل الامتحان


 

مما يشجع الطالب على التغلب على الخوف قبل الامتحان أو أثناءه , تذكره بأن الطلبة الفاشلين هم - في الكثير من الأحيان ولا أقول دوما - الذين يعيشون أجواء الرعب وأيام التوتر ويخافون من شبح الامتحانات خوفا شديدا لأنهم مهملون في التحصيل منذ بداية العام الدراسي ، ومقصرون في بذل أسباب الجد والاجتهاد . ومنه فعليه أن لا يخاف الخوف المبالغ فيه , وذلك بتجنب الإهمال وبالحرص على العناية بدروسه ومذاكرتها أولاً بأول بدون أن يؤجل عمل اليوم إلى الغد ، مستعيناً في ذلك بالله وحده ، متوكلاً عليه جل وعلا . وليتذكر الطالب أن من جد وجد ، ومن زرع حصد . وعلى الطالب أن يحرص على أن لا يكون من أولئك الطلاب الذين يعمدون في أيام المراجعة التي تسبق الامتحان إلى مواصلة النهار بالليل في المذاكرة , فلا ينامون ولا يرتاحون ويطيلون السهر بتناول الحبوب المنشطة أو بالإكثار من شرب المنبهات ك " القهوة " ونحوها في محاولة منهم لإنقاذ ما يمكن إنقاذه عن طريق مضاعفة ساعات الدراسة والمذاكرة المكثفة لمختلف المواد ( خاصة بعد طول التهاون والإهمال والتكاسل خلال السنة الدراسية ) ناسين أو متناسين أن في ذلك التصرف من الإرهاق الذهني ، والإجهاد البدني ما لا تُحمد عقباه , لأن المعلوم أنه متى كان الجسم والعقل مُجْهَدين فإن مستوى التحصيل سيكون حتما ضعيفاً وستكون القدرة على التركيز مفقودة أو تكاد . وإذا اكتشف الطالب بعد الاختبار أنّه أخطأ في بعض الإجابات فعليه أن يأخذ درسا في أهمية المزيد من الاستعداد مستقبلا ( في امتحانات المواد المتبقية ) أو في عدم الاستعجال في الإجابة . وعليه أن يرضى بقضاء الله ولا يقع فريسة للإحباط واليأس والتشاؤم , وأن يتذكّر الحديث : " وَإِنْ أَصَابَكَ شَيْءٌ فَلَا تَقُلْ لَوْ أَنِّي فَعَلْتُ كَانَ كَذَا وَكَذَا وَلَكِنْ قُلْ قَدَرُ اللَّهِ وَمَا شَاءَ فَعَلَ , فَإِنَّ " لـوْ " تَفْتَحُ عَمَلَ الشَّيْطَانِ".

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • KHEFIF | 2014-01-29
    نصائح قيمة فقط أضيف :
    - توزيع الوقت على أيام الأسبوع للمراجعة والفروض المنزلية والراحة .
    - التوصل إلى النتائج الصحيحة عند حل الفروض تشكل دافعا قويا للثقة بالنفس.
    - الاختبارات الفصلية لا يجب أن ينظر إليها على أنها إصدار حكم على التلميذ ، ولكن ينظر إليها على أنها تقييم للعمل يعالج الجانب السلبي منه ويدعم الجانب الإيجابي فيه ،مع تجنب تأنيب التلميذ على النتائج أو تهديده بالحرمان من شيء هو محبذ لديه فهذا باعث على الاحباط والانكسار.
    - التحضير النفسي (البسيكولوجي) للتلميذ قبل الامتحان ليقبل عليه وكله ثقة.

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق