]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لعبة الشيطان مستمرة وبنساء مدمرة ( الجزائر والنفاق السياسي )

بواسطة: جمال الصغير  |  بتاريخ: 2014-01-28 ، الوقت: 20:35:37
  • تقييم المقالة:

 

 

لعبة الشيطان مستمرة  وبنساء مدمرة ( الجزائر والنفاق السياسي )

كثر التكالب السياسي وأصبح الكل يبحث لكي يفتح صندوق العجيب الذي يجعله يطير فوق أكتاف الكل للوصول إلى قصر المرادية لكن الشيطان الذي يتلاعب بالجميع أراه يركز على فئة النساء في تزكية السياستين المعارضة  والنظام  ، بحيث وصول السيدة نعيمة صالحي إلى الإعلام بصفة مستمرة ، وإن حياد  حزب العمال لتبقي لويزة حنون فيه شيء عجيب ، نوع من الغطرسة العجيبة ودكتاتورية قابلة للاستمرار طالما يوجد  شيطان مستمر  يتحكم في النساء وبيهم يدمر .

إن السيدة نعيمة صالحي أعجوبة  إعلامية وعند الشعب أكذوبة مطروحة  والفرق واضح أن الظل يبغي ظالم والمظلوم  يبقى دائما  عليه مكذوب .

 لويزة حنون استمرارها في  الحزب لها مجالين  المجال الأول  استمرار المعارضة المزيفة في القنوات الإعلامية الجزائرية  والمجال الثاني  استمرارية النفاق الذاتي من أعضاء حزب العمال  بحيث  قوانين  الحزب والنظام الداخلي متغيرة  على الأحزاب الأخرى .

الترشح المستمر للمراكز الحساسة والكلام يومي لهؤلاء السيدتين  كأنه محفوظ ومرغوم  عليهم  وهل رايتهم رجل سياسي يريد الترشح من أجل  الشعب الجزائر   الأحزاب  لها عادة سيئة وهو الكذب المستمر على طبقات الشعب  ، لكن هؤلاء السيدتين  من يعمل بيهم  ويقدمهم دائما  شيطان  ، في أوريا وأمريكا ترى المرأة  في جميع المهن السياسية ، لكن  في الجزائر تجد النساء  في سمع والطاعة  وحب المناصب ،  والشيء المضحك  قالت منصبي أكبر  من منصب وزير  دليل على  أن  رئيسة حزب من الدولة وليس تجديد العقل السياسي للوصول على الواعي الشعبي  لكن أكتاف الشعب غالية جدا بسبب هدا الشيطان السيدتين  لهم في مكتبهم الخاص أكثر من شخصية سياسية  سيرة داتيه لهم لا ترحم لكن الشيطان لي الشيطان  فتكون العائلة كلها الشيطان  مثلما ما هو مدكور  عندهم: من صنع القانون صنع ليخترق

 

كل كلامك السيدة نعيمة  يوحي أنكي في مهمة موعودة لكي بمنصب  كبير  وما  تهورك إلى رئاسة حزب  أصبح يسمع له حس في ظرف سنة أو سنتين  إلا أكبر دليل على أنك إما يقومون بتحضيرك لخلافة  مهنة لويزة حنون بعض  التخلي عنها لعدم قدرتها على استوعب الأمور وعدم تحملها الضغط الكبير ،  فهنيئا  لشيطان عمل وجاهد وأخلط الخلطة العجيبة  ليجعل من منصب رئاسة حزب العمال منبع للمعارضة الدائمة المزيفة

إن تدمير  العلاقات والدخول في اختلاف مستمر  بين الأحزاب  سببه  أن  النظام مجند بعض الناس له  ، فكيف وصل حزب  المفروض يعتمد قوته من قوة الشعب  وصل إلى تدمير نفسه وانحطاط سمعته ليكون أرنب  للنظام  بطنينا وظاهريا  يكون حزب معارضة يتكلم ويتكلم وينشر مقالات مثل ما يعمل الآن حزب التاج  .

أتمنى أن  تستفيق السيدة نعيمة صالحي من جاهل  المعروف  ونسيان ما حدث لها في جبهة التحرير الوطني  وتعطي مبدأ  قول الحق  وإعطائنا الوجه الحقيق لسيدة أو من يشتغل بيها  يجعلها زمرة  الشرفاء لا أريد من التاريخ أن يجعلها مع الخونة

 

جمال الصغير


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • KHEFIF | 2014-01-28
       النص مترجم من الفرنسية إلى العربية في google فكانت النتيجة نص غير مفهوم ، لأن google لا يمكن أن يعطي ترجمة صحيحة ، ولهذا نلاحظ النص عبارة عن كلمات مرصوفة جانب بعضها ليس لها معنى أو دلالة . وهذا يدبل على أن الكاتب يتقن اللغة الفرنسية دون العربية.
       أرجو من الكاتب أن يكتب باللغة العربية الفصيحة أو فليكتب باللغة التي يتقنها حتى نستطيع فهم الفكرة المطروحة في الموضوع.
          شكرا
     

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق