]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

عالمي الصغير

بواسطة: الكاتبة إبتسام  |  بتاريخ: 2014-01-26 ، الوقت: 22:23:30
  • تقييم المقالة:

مضينا في هذه الدنيا بسباقاتها التي لا تنتهي ،هزمنا فيها و غلبنا ،شهدنا فيها القوة و الضعف ،بكينا و فرحنا فيها كثيرا ضحكنا و تبسمنا ،عشنا فيها أحلى اللحظات التي لا تنسى ،كم أن الدنيا جميلة ،لو فقط عندما كنا نمر بتلك المشاكل كنا نقول أن كل شيئ على ما يرام و الدنيا بخير فالمشاكل تنقضي و الأفراح أيظا تنقضي ،في المشاكل نستطيع أن نفوتها و نتعلم منها فقط بالإرادة و الرغبة و الفرح و مواساة القلب بقدر المستطاع و في الأفراح علينا الإستمتاع بكل لحظة فيها ،فالكل فان و لا بقاء لأحد في هذه الدنيا ،هي منزلنا الكبير و عالمي الصغير ،لا يمكن أن اقول أنها ليست صعبة ،هي كذلك و لكن الصعوبات تهون عندما نعلم أن ما سنلقاه هو عبير فواح و ريح طيبة ،عيشة هنية إلى ما لا نهاية ،هكذا هي الأيام تمر و كل يوم نكبر فيها ،فعيشوها بحلوها و مرها و لا تفوتوها


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق