]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

القدر

بواسطة: أوس اللقيس  |  بتاريخ: 2014-01-26 ، الوقت: 21:59:26
  • تقييم المقالة:
أصافح يد القدر
و أعطيه ما بقي من تيغي ودفئي
و أُلبسه قلادتي الوحيدة
عن طيب خاطر.
أتخلى له عن آخر كلمة كتبتها
و أُعاهده بأن لا أكتب مجدّداً.
نتفق بحضور شاهدين اثنين
بأن لا قلم ستمسكه أصابعي بعد اليوم
و يعدني هو بدوره بهدوء لا يشيخ ولا ينضب
و ليلاً,
أسنيقظ من أعماق النوم
لأرجع أكتب من جديد
جملة مفككة أو اثنتين.
من يخون الآخر بيننا؟
 
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق