]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الى بــصــري!

بواسطة: ابوبكر محسن الحامد  |  بتاريخ: 2014-01-25 ، الوقت: 21:22:15
  • تقييم المقالة:

 

 

الى بصري!

 

هذه القصيدة من بواكير الشاعر، ولعلها كـتبت عام 1980 بعـد زيارة للشـاعر بصري، وتذكر جـلسات الصبا ونحن نـتـطـارح الاشعار ونـتـبادل الافـكار قبـيـل الـمـرحلة الـثانـوية – 1965 -  1969  - وخـلالها.

 

يـاصـديق الصـبا وبـيـض الامـانـي!          من مـعـــيـدي لسـفـح حلو الزمان

يـوم كـنّا دان و شــــــــاي وفـكــــر           وكـــتــاب وجــنّـة مـن  اغـــــانـي

 

يـاصديـقـي! والعـمـر يمضي وتـتـرى        مــجــريـات تــشــيـب بــالــولـــدان!

اغـمـض الــعيـن كي اراجـع امــسي          فــيــهــّز الـحــنـيــن كـلّ كـــيـانــــي

وارى الــيـوم كـيــف نـذرع عــمـرا           وكـــلانـا فـي الــكــنه ســـاع فــانــي

انـت – والـــــراي مـثلـما يــبـدو لي-          قــد ضــربــت الـخــيام حول المغاني

وتــخّـــيرت مـــوضـعــا تــرتــضـيه            وحــوالــيـك فـــسـحـة مـن امـــــان

 

وأنــا اذرع الـــدروب هــيـامــــــــــا         بــحـبــبــب لـم يـكــــتـنــف بـمـكان!

اســـبـر الــغـور والـتـــأّمـل حـــــتّى         بـــتّ اخــــشـى مـزالـقـا من جـناني

 

 

آه بـصـري! وانــت رجــع بـــفــكـري     واغـــــان بـخـــاطــــري ولـــســــاني

يـاصـديـقـي! والـذكـريـــات حــديـــث      والـــمـدى خـــاطــــر وكـــلّي مـعـاني

فـاحــتـمـلني واحـتــــــــــمـلك!  فـانـّي     اقــــبــل الـــكـــون صـــفـوة وتـدانـي

وأضــّـــم الالـــوان لـونـا ولـــونـــــــا       فـي حـــيــاة تــضــجّ بـاالالــــــوان!


ديوان ابوبكر محسن الحامد - الشعر العمودي -

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق