]]>
خواطر :
يا فؤادي ، لما هددتني بالهجر و لم يبقى لي سواك في الأنس...كيف حال المضجع في غياب الرفيق المبجلُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لوعة الفراق

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2014-01-23 ، الوقت: 00:51:45
  • تقييم المقالة:

ابكي الليالي يا حبيبي و لم يجد العقل حيلة

طول الغياب و الحنين جعلت قلبي عليلا

كنت اعيش في بستان كله ورود جميلة

انت و بناتي اشتم فيكن رائحة امي الرحيلة

ما اروع رائحة و حنان و دموع تكون غزيرا

من ام اشتاقت لابن و جاءها بعد سنين طويلة

الفراق يا حبيبي لم يكن علي يسيرا

اقضي ليلي في هيام و قلبي يحس بحيرة

النوم غاب من عيناي و لم اجد له سبيبلا

اغفو قليلا ثم اصحو ارى طيفك للعين اسيرا

لم يغادر خيالي و العين له دوما بصيرة

لا تفاقها ابدا فانت قرة عيني و نور

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق