]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

نكتة وتعليق عن المرأة و... والطفل 18

بواسطة: عبد الحميد رميته  |  بتاريخ: 2014-01-21 ، الوقت: 16:26:59
  • تقييم المقالة:

 

35- ثم قال " يا عيني اليسرى نامي " , وإذا بنور يشتعل فجأة في نافذة ...! :

 

لم يستطع رجل أن ينام لعدة ليالي متتالية لم يغمض له جفن فيها , فذهب إلى الطبيب فأعطاه منوما وطلب منه أن يشربه قبل النوم من كل ليلة , ثم يأمر بعد ذلك أعضاءه جميعها بالنوم . فعل الرجلُ ما طلبه منه الطبيبُ وأمر رجله اليمنى أن تنام ثم اليسرى فـنامتا ثم أمر يديه ففعلتا , ... ولما وصل إلى العينين قال " نامي يا عيني اليمنى " فنامت , ثم قال " يا عيني اليسرى نامي " , وإذا بنور يشتعل فجأة في نافذة فتاة جميلة تسكن بجواره , فقال

 " انهضوا جميعكم "! .

 

تعليق:    

1- نقطة ضعف المرأة : المال , ونقطة ضعف الرجل : المرأة , وذلك في كل زمان ومكان .

2- لا يجوز الطمع في جارة أجنبية ولا التطلع إليها بطريقة أو بأخرى . إن ذلك حرام ثم حرام , ثم كما لا نحب أن يطمع آخر أو يتطلع إلى نسائنا نحن فلا يجوز لنا في المقابل أن نطمع أو نتطلع نحنُ إلى نساء الغير , وإلا كنا معتدين على حدود الله , وكنا كذلك أنانيين من الدرجة الأولى .  

3- بقدر ما هو طيبٌ استمتاعُ الرجل بزوجته , فإن التفكير في الاستمتاع بأجنبية هو حرام وسيء وخبيث سواء تم بطريقة أو بأخرى .

اللهم عافنا واعف عنا , آمين .

 

36-" أبي رجل يحتال لنفسه , وأما أمي فعجوز مقعدة ... ومنه فالدعاء لها فقط ":

 

كان أعرابي يطوف حول الكعبة ويقول " اللهم اغفر لأمي ... اللهم اغفر لأمي ..." ولا يذكر أباه .

لقيه أحدهم على هذه الحال فقال له " يا هذا , وأبوك ؟!".

قال " أبي رجل يحتال لنفسه , وأما أمي فعجوز مقعدة ... ومنه فالدعاء لها فقط " !!!.

 

تعليق :

1- من أعظم الهدايا التي يمكن أن يقدمها بن لأبيه وأمه هو تمكين الوالدين من الحج ( إن لم يكن الأب والأم قد حجا قبل أن يكبر ابنهما ) . مطلوب منه أن يمكنهما من ذلك ماديا ومعنويا ونفسيا . أتمنى أن يفكر كل بن في أن يُـهدي هذه الهدية بالذات لأبويه قبل أن يفكر الابنُ في الزواج وفي أشياء أخرى تخص مستقبله .   

 

2- كما أن حق الزوج على زوجته أكبر من حق الزوجة على زوجها , فإن حق الأم – في المقابل - على ولدها أكبر من حق الأب على ولده , وهذا من تمام العدل " ولا يظلم ربك أحدا " .

 

3- يجب أن نربي الأولاد على طاعة الوالدين وعلى الإحسان إليهما معا , ولا بأس من تعليمهم كذلك أن واجبهم الشرعي اتجاه الأم هو أكبر من واجبهم اتجاه الأب . ولا يجوز أن يجد الأبُ حرجا في تنشئة الأولاد على أن " أمك ثم أمك ثم أمك ... ثم أبوك ".

 

4- إذا كان أحد الوالدين ضعيفا أو أضعف لسبب أو آخر فإن واجبا إضافيا يصبح ملقى على عاتق الأولاد اتجاهه , سواء كان أبا أو أما .

 

5- مهم جدا أن يدعو الأولاد باستمرار للوالدين بمثل " اللهم اغفر لوالدي وارحمهما كما ربياني صغيرا ".

 

6- يا ليت كل ولد من الأولاد يعرف قيمة الوالدين قبل أن يصبح هو أبا أو أما . ويا ليت كل ولد من الأولاد يعرف قيمة الوالدين قبل أن يموت الوالدان , نسأل الله أن يختم لنا جميعا بالخير , آمين .

 

7- خدمة الأولاد للوالدين واجبة في حالة صحة وقوة وصغر الوالدين , ولكن هذه الخدمة تصبح مطلوبة أكثر وتصبح الطاعة والإحسان أوجب شرعـا وعرفا ومنطقا في حالة تقدم سن كل والد من الوالدين أو ضعفه أو مرضه . هذا أمر مهم جدا يجب أن ينتبه إليه الأولاد - كل الأولاد - في كل زمان ومكان .

 

8- هذه القصة أو النكتة تذكرني بذلك الرجل الجزائري المسلم والمتعلم بالفرنسية , والذي لا يكاد يفهم من العربية والإسلام شيئا . ذهب ليحج وأثناء التلبية لم يعرف كيف يلبي , فكان يقول بعفوية وتلقائية  " يحيا الله ... يحيا محمد ... أي "  Vive Allah Vive Mohamed" ( أستغفر الله العظيم ) .

 

وفقني الله وأهل المنتدى جميعا لكل خير , آمين .


يتبع : ...


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق