]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

قصة موت

بواسطة: هالة الدلق  |  بتاريخ: 2014-01-20 ، الوقت: 08:47:21
  • تقييم المقالة:

ليس الغريب غريب الشام واليمن ان الغريب غريب اللحد والكفن 

ان الغريب له حق  لغربته حق على المقيمين في الاوطان والبلد 

ععني انوح على نفسي واندبها واقطع الدهر في التسبيح والعبر 

دعني اسح دموع العين ارسلها فهل عسى عبرة منها تخلصني ؟؟؟ 

انا الذي اغلق الابواب مجتهدا على المعاصي وعين الله ترقبني 

دنا الرحيل فقلت لنفسي وااااااااااأسفاه كيف الرحيل وذنبي قد تقدمني؟؟؟؟؟؟

وقد اتوا بطبيب كي يعالجني فما ارى الطبيب اليوم ينفعني 

وقد اتى هادم اللذات يجذبها من كل عرق بلا رفق ولا هون 

واستخرج الروح مني في تغرغرها وكان ريقي مريرا حين أخرجني 

وسار من اقرب الناس في عجل نحو المغسل يأتيني ليغسلني 

فجائني رجل منهم فجردني من الثياب جميعا واعراني واغسلني 

واسكب الماء من فوقي وغسلني غسل الممات ونادى القوم باللحد 

وحملني على الاكتاف اربعة من الرجال وخلفي من يشيعني 

وقدموني الى المحراب وانصرفوا خلف الامام فصلوا ثم ودعني 

صلوا علي صلاة لا ركوع لها ولا سجود لعل الله يرحمني 

وانزلوني الى قبري على مهل من لي سواك الهي من سيرحمني ؟؟؟؟؟

وانزلوني الى قبري على مهل وقدموا واحدا منهم يلحدني 

وكشف الثوب عن وجهي لينظرني واسكب الدمع من عين وقبلني 

وقال هيلوا عليه التراب واغتنموا حسن الثواب وكل الناس مرتهن 

في ظلمة القبر لا ام ترافقني ولا رفيق بذات اللحد يؤنسني 

من منكر ونكير ماذا اقول لهم؟؟ وقد هالني امرهم جدا فأفزعني 

اجلسوني وجدوا في سؤالهم من لي سواك الهي من يثبتني ؟؟؟؟؟

يا نفس كفي عن العصيان واغتنمي فعلا جميلا لعل الله يرحمني 

يا نفس ويحك توبي واعملي حسنا عسى تجازين بعد الموت بالحسن 

 

                       اللهم احسن ختاااااااامنا 

 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق