]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

شكرا قطر

بواسطة: رولي عبد اللطيف  |  بتاريخ: 2014-01-19 ، الوقت: 20:25:52
  • تقييم المقالة:

 

في البداية نسيت أن أشكر قطر علي مشاريعها الضخمة التي منحت أصحاب البيوت الجميلة بيوت إضافية منها للتجارة وتعبئة الجيوب ومنها لتعدد الزوجات وتعبئة البيوت ففي الآونة الأخيرة انتشر في أجواء فلسطين فيروس معدي للغاية بين شبابنا وعند اكتشاف نوع هذا الفيروس تبين انه يسمي (بفيروس العمل في قطر)  فبدأ شبابنا المجتهد بالمنافسة للحصول علي تلك الوظيفة القطرية بالبحث هنا وهناك حتي توصلوا لضرورة البدء بالتسجيل علي الموقع الالكتروني الأشهر في هذه الأونه وهو موقع وزارة العمل ( رام الله ) المهمل منذ وقت ، وبدأت الأحلام تراود عقول شبابنا وابتسامة الأمل تظهر علي شفاههم التي اشتاقت لابتسامة صغيرة تخرج من القلب فهنا أقول شكرا قطر لجعل شبابنا تحلم وتبدأ في تشغيل عقولها التي تلفت من ندرة استعمالها.

وأحب أن أنوه هنا أنه من الجدير علي حكوماتنا الموقرة أن تساعد شبابنا في الحصول علي فرص عمل محلية محترمة تحافظ علي كيانهم المنهار وتثبتهم في وطن ليس إلا .

 فيا عزيزتي قطر شكرا لك علي اهتمامك الجبار بقضية شبابنا التي نسيها أولياء أمورهم في دولة غزة ودولة رام الله الشقيقة وتناسوا عن فكرة أن هؤلاء الشباب هم أساس وهيكل هاتان الدولتان واهتموا بأشياء أخري .عزيزتي قطر بكوني فلسطينية ويحق لي الاستفادة أيضاً كباقي الأشخاص الذين استفادوا من مشاريعك الضخمة أن أطلب طلب ليس لنفسي فقط وإنما لمن تبقي علي فلسطينيته أيضاً أن تضعي ضمن مشاريعك القادمة مشروع صغير غير مكلف لك لكنه مهم لنا وهو إنشاء دار عرض ( سينما كبيرة ) تعرض فيها خيبات شعب اعتمد علي التوسل لنيل حاجته ونسي فرقته وقضيته وألغي هويته وبحث عن كيفية إرضاء قطريته التي أصبحت همه الوحيد  فقط ، فهنا أقول شكرا قطر ...


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق