]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

في حلول العيد السعيد

بواسطة: خالد اسماعيل احمدالسيكاني  |  بتاريخ: 2014-01-18 ، الوقت: 18:41:17
  • تقييم المقالة:

في حلول العيد السعيد

 

في فستفال هذا العيد

 

 

 

حبيبتي ها قد عاد العيد من جديد ... وكل الناس قد  تزيت بأزياء العيد  

 

وأنا في حيرة من أمري ... يا قمري  ... وما ينبغي عليّ أن أقدمه لك من أجل هذا العيد ... ان اهدي إليك من هدايا ... من تحف ... ومن أريج  العطور .

 

ماذا اهدي إليك ... وأنت في غنى عن كل شيء ...

 

سأهدي إليك مهجتي ... فؤادي ... فصوص كبدي  وكذلك الروح .. يا وردة البيد

 

 

 

 

 

 

 

دعيني ... أطير إليك  ... احلّق في سماء حبك  كالطيور المهاجرة

 

دعيني  ... أزقزق ... وأغرد على أشجار الحب.. كطيور الحب الحائرة  

 

كالبلابل ... و طيور الكناري ... كطيور الكروان الفاجرة .

 

دعيني  ... اغني  و أطير فرحا ... ارقص كالصبايا ارقص كالقرود

 

دعيني أشمّ عبق الحب ... وأريج الياسمين ... دعيني احفر على قلبي اسمك  يا عبير المسك ... وعبير الحب والزعفرين . دعيني  أتنفسك هواءا  نقيا ... أوكسجينا  طريا صافيا ...كصفاء روحك الطاهرة  .

 

دعيني أتلذذ بكل لذّات ذاتك...  فأنت أعسالي الصافية الكافرة  ... عساي ان ارتوي منك...  ارتواء الصائم بعد الفطور .. يا  ياقوتتي النادرة

 

 

 

يا محبو بتي الحائرة  ... يا أحاسيسي الشاعرة ... لا أريدك ان تكوني جائرة ... يا ساهرة ... ولا أريدك ان تكوني سافرة 

 

 

****************8

خالد اسماعيل احمد السيكاني

 

 

 

18 \ 1 \ 2014 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق