]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . 

الطاعات نور والذنوب ظلام

بواسطة: خالد اسماعيل احمدالسيكاني  |  بتاريخ: 2014-01-18 ، الوقت: 17:47:41
  • تقييم المقالة:


 

 

العلم نور  & والجهل ظلام

 

*****************

 

الطاعات نور والذنوب ظلام

 

 

 

هل تعلم بان الذنوب تغلف الذاكرة بغلاف معتم ومظلم وتشوش الرؤيا وتترك الرين على القلوب ( كَلا بَلْ رَانَ عَلَى قُلُوبِهِمْ مَا كَانُوا يَكْسِبُونَ( 14 ) كَلا إِنَّهُمْ عَنْ رَبِّهِمْ يَوْمَئِذٍ لَمَحْجُوبُونَ( 15 ) ثُمَّ إِنَّهُمْ لَصَالُو الْجَحِيمِ( 16 ) ثُمَّ يُقَالُ هَذَا الَّذِي كُنْتُمْ بِهِ تُكَذِّبُونَ( 17 )  سورة المطففين ).

 

 

 

 

 

 

 

صورتان ليوم القيامة

 

 

 

هذا في الجحيم ... وذاك في النعيم ... اللهم اجعلنا من أصحاب النعيم

 

ولو قرأنا القرآن ... لرأينا هاتين  الصورتين قد تتكرر  في اغلب سور القرآن . مشاهد ملموسة ... ترى رؤيا العين ... صور واضحة كوضوح الشمس للعيان ففي سورة المرسلات تسلسل السورة 77  وعدد آياتها 50 آية  يقول ربي العظيم  ويقسم ((  بسم الله الرحمن الرحيم

 

1.      وَالْمُرْسَلاتِ عُرْفًا

2.      فَالْعَاصِفَاتِ عَصْفًا

3.      وَالنَّاشِرَاتِ نَشْرًا

4.      فَالْفَارِقَاتِ فَرْقًا

5.      فَالْمُلْقِيَاتِ ذِكْرًا

6.      عُذْرًا أَوْ نُذْرًا

7.      إِنَّمَا تُوعَدُونَ لَوَاقِعٌ

8.      )) . ثم يبين لنا سبحانه وتعالى أهوال يوم الفصل و النتيجة فيقول ((فَإِذَا النُّجُومُ طُمِسَتْ

9.      وَإِذَا السَّمَاء فُرِجَتْ

10.وَإِذَا الْجِبَالُ نُسِفَتْ

11.وَإِذَا الرُّسُلُ أُقِّتَتْ

12.لِأَيِّ يَوْمٍ أُجِّلَتْ

13.لِيَوْمِ الْفَصْلِ

14.وَمَا أَدْرَاكَ مَا يَوْمُ الْفَصْلِ

15.وَيْلٌ يَوْمَئِذٍ لِّلْمُكَذِّبِينَ

((. ثم يبين لنا سبحانه وتعالى  أحوال المكذبين ونتيجة تكذيبهم بقوله تعالى ...

 

 

 

1.      ((أَلَمْ نُهْلِكِ الأَوَّلِينَ

2.      ثُمَّ نُتْبِعُهُمُ الآخِرِينَ

3.      كَذَلِكَ نَفْعَلُ بِالْمُجْرِمِينَ

4.      وَيْلٌ يَوْمَئِذٍ لِّلْمُكَذِّبِينَ

5.      أَلَمْ نَخْلُقكُّم مِّن مَّاء مَّهِينٍ

6.      فَجَعَلْنَاهُ فِي قَرَارٍ مَّكِينٍ

7.      إِلَى قَدَرٍ مَّعْلُومٍ

8.      فَقَدَرْنَا فَنِعْمَ الْقَادِرُونَ

9.      وَيْلٌ يَوْمَئِذٍ لِّلْمُكَذِّبِينَ

10.أَلَمْ نَجْعَلِ الأَرْضَ كِفَاتًا

11.أَحْيَاء وَأَمْوَاتًا

12.وَجَعَلْنَا فِيهَا رَوَاسِيَ شَامِخَاتٍ وَأَسْقَيْنَاكُم مَّاء فُرَاتًا

13.وَيْلٌ يَوْمَئِذٍ لِّلْمُكَذِّبِينَ

14.انطَلِقُوا إِلَى مَا كُنتُم بِهِ تُكَذِّبُونَ

15.انطَلِقُوا إِلَى ظِلٍّ ذِي ثَلاثِ شُعَبٍ

16.لا ظَلِيلٍ وَلا يُغْنِي مِنَ اللَّهَبِ

17.إِنَّهَا تَرْمِي بِشَرَرٍ كَالْقَصْرِ

18.كَأَنَّهُ جِمَالَتٌ صُفْرٌ

19.وَيْلٌ يَوْمَئِذٍ لِّلْمُكَذِّبِينَ

20.هَذَا يَوْمُ لا يَنطِقُونَ

21.وَلا يُؤْذَنُ لَهُمْ فَيَعْتَذِرُونَ

22.وَيْلٌ يَوْمَئِذٍ لِّلْمُكَذِّبِينَ

23.هَذَا يَوْمُ الْفَصْلِ جَمَعْنَاكُمْ وَالأَوَّلِينَ

24.فَإِن كَانَ لَكُمْ كَيْدٌ فَكِيدُونِ

25.وَيْلٌ يَوْمَئِذٍ لِّلْمُكَذِّبِينَ

)) .

 

 

 

 

 

1.      وفي النهاية يرينا رب العزة أحوال المتقين  المسلمين في الجنة والنعيم الذي هم فيه بقوله الكريم : -

2.      ((إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي ظِلالٍ وَعُيُونٍ

3.      وَفَوَاكِهَ مِمَّا يَشْتَهُونَ

4.      كُلُوا وَاشْرَبُوا هَنِيئًا بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ

5.      إِنَّا كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ

 

 

 

واخيرا يعاتب الله المجرمين المكذبين على أفعالهم  وأنهم لم يصلوا ولم يركعوا  لله تعالى  ويقول لهم كلوا وتمتعوا قليلا  ويصفهم بأنهم مجرمون  ولهم الويل  في وادي في جهنم  . وأنهم طالما لم يؤمنوا  بهذا الحديث  فبأي حديث بعده يؤمنون  والحقبقة انهم لن يؤمنوا ابدا ...بقوله تعالى : -

 

 

 

6.      وَيْلٌ يَوْمَئِذٍ لِّلْمُكَذِّبِينَ

 

7.      كُلُوا وَتَمَتَّعُوا قَلِيلا إِنَّكُم مُّجْرِمُونَ

8.      وَيْلٌ يَوْمَئِذٍ لِّلْمُكَذِّبِينَ

9.      وَإِذَا قِيلَ لَهُمُ ارْكَعُوا لا يَرْكَعُونَ

10.وَيْلٌ يَوْمَئِذٍ لِّلْمُكَذِّبِينَ

11.فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَهُ يُؤْمِنُونَ

)) .

 

 

 

ولو قرأت القرآن لرأيت هاتين الصورتين قد تتكرر في اغلب السور القرآنية  ... تذكيرا للعباد  ... وترغيبا ... و  ترهيبا .  و تبشيرا و تنذيرا

 

 

 

خالد إسماعيل احمد السيكاني

 

 

 

18 \ 1 \ 2014

 


  • الكاتبة إبتسام | 2014-01-18
    كيف لنفس خلقها الله أن تحس بنور الدنيا و هي لا تطيع خالقها ،و ما المعاصي إلا كرماد تمحوه رياح الحسنات ،فلنسارع لفعل الخير أينما كان و في أي زمان ،لو تعلم أخي كم تؤثر بي مقالات من هذه المواضيع ،أشكرك دوما على طرحك السلس و الاكثر من رائع :)

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق