]]>
خواطر :
الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

عندما تفقد عزيزا

بواسطة: رولا احمد سمور  |  بتاريخ: 2014-01-17 ، الوقت: 15:45:37
  • تقييم المقالة:

المقالة (١): هي أنا..!  عندما تفقد عزيزا.

  كم هي غريبة هذه النفس البشرية! تقلبها الأفراح لتصطدم بدوامات الأحزان وتوقفها الأحزان لتزرع الفرحة في وسط الظلام.  ظلام الفقد.   فقدت غاليتي ولم أكن أتصور فقدها. كانت أمنيتي أن  أغادر هذه الحياة سابقة كل أحبتي وأهلي لأنني لا أقوى الفراق و قلبي لا يهوى الحزن والاشتياق, ومن منا يهواه ؟!   كم كنت أشغر بالخوف عندما تترائى فكرة فقدك؟ ! خوف عميق يهز القلب ويغلف الروح بالفزع. وجاء يوم رحيلك سريعا خاطفا ليضع القلب وجها لوجه أمام ما يخشاه.  مرت شهور على رحيلك وفزعات القلب تأتي وتذهب.   كنت أظن أن الحياة توقفت وأن الصدمة أقوى من أن تحتمل.. ولكن .. كحال الدنيا .. نتقلب بين دفاتها لتأّذن لنا بفتح صفحة جديدة والبدأ من جديد.  أحبك أكثر من ذي قبل.. أنت معي أقرب من ذي قبل. أحس بحنانك أكثر وبعاطفتك أدفأ.  لقد اتخذ حبك شكلا آخر.     أكتب هذه الكلمات وأنا مبتسمة راضية بهدية الله . أرى وجهك الملائكي أمامي برغم الحزن الساكن قلبي, معلنة أنك دائما معي.  رحمك الله يا أمي. رحم الله جسدا تحت الثرى يقتلني الحنين اليه.     رولا سمور   25 ديسمبر 2014 نشرت في جريدة القبس يوم الجمعة، ٢٧ ديسمبر.
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق