]]>
خواطر :
كن واقعيا في أمور حاتك ولا تلن مع المجهول وتأنى في معالجة أهوائه ، فما من رياح تكون لصالحك   (إزدهار) . لا تستفزي قلمي وساعديه على نسيانك..سيجعلك أبيات هجاء تردد في كل مكان و زمان..أضحوكة وعناوين نكت في الليالي السمر ..سيجعلك أبيات رثاء و قصائد أحزان تُتلى على القبور و على الأموات.   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الوطن والمواطنة

بواسطة: الشاعر عماد العراقي  |  بتاريخ: 2014-01-17 ، الوقت: 04:41:42
  • تقييم المقالة:

حينما هو مستعد لتقديم ما لديه أعتلى المنصة كــ سابقِ عهده تكلم بهمس واضح .. لكنهُ لم يُجدي نفعا غيّرَ نبرة صوته  لكن دون جدوى مع هذا فهو مستمر في تقديم ما لديه رغم حالته التي شَعرَ بها كل من كان في المكان صَمتَ للحظات ..  يحاول ان يُعيد فيها ترتيب وضعه 
كي ينتهي مما لديه امام الحاضرين 
استنشقَ هواء المكان 
بلطف .. 
ومضى ليُكمل ما بدأهُ
وأخيرا وبعد كل المفارقات 
ختم عرضه 
في جملة جريئة
ممزوجة بهم ثقيل 
وطني جريح ... وطني يصرُخُ
لما حلّ به .. 
وأنا مهموم لأجلهِ 
لحظتها أيقن الجميع
السبب !!
تعالى صوت التصفيق للوطن والمواطنة


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق